الشعبية: النظام الإماراتي يوغل بمسار التطبيع تزامنا مع تصعيد الاحتلال

رام الله - صفا

أكًّدت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أنّ افتتاح سفارة الكيان الإسرائيلي في الإمارات وزيارة وزير خارجية الاحتلال يائير لابيد لأبو ظبي اليوم يعكس ايغال النظام الإماراتي في مسار التطبيع.

ولفتت الجبهة في بيان لها تلقت وكالة "صفا" نسخة عنه أن هذا الأمر يأتي تزامنًا مع هدم منازل وتشريد أبناء شعبنا في حي سلوان بمدينة القدس المحتلة.

وقالت إن هذا "يعكس انتقال الإمارات إلى الموقع المتناقض مع المصالح العليا للأمة العربيّة ومع القضية الفلسطينيّة ومكانتها باعتبارها القضية المركزيّة لها".

وأعربت الجبهة عن ثقتها بأنّ جماهير الشعب العربي في الإمارات والخليج عمومًا تقف بالضد من سياسات دولة الإمارات وأنظمة التطبيع في الخليج عمومًا.

ولفتت إلى أنها "ستواجه التطبيع والتعامل مع سفارة الكيان الصهيوني والاتفاقيات المشؤومة، وستبقى داعمًا لنضال شعبنا وضد حرف الصراع في المنطقة باعتباره أساسًا مع الكيان الصهيوني وأطماعه ضد الأمة العربيّة".

م ت

/ تعليق عبر الفيس بوك