مستوطنون يستولون على مبنى في بيت لحم ويحولونه لبؤرة استيطانية

بيت لحم - صفا

استولى مستوطنون، يوم الأربعاء، على مبنى في قرية الرشايدة شرقي بيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة، وحولوه إلى بؤرة استيطانية.

وأفاد مدير هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجة لوكالة "صفا"، بأن مجموعة من المستوطنين نظّفوا مبنى قديم كان تابعًا للجيش الأردني، ويطلق عليه مركز "رجم الناقة"، وأهلوه للسكن.

وأضاف بريجة أن المستوطنين حولوا المبنى إلى بؤرة استيطانية واستقروا فيه، مشيرًا إلى أن الاستيلاء على المبنى يهدد ويمهد لخطر السيطرة على أراضي المواطنين المجاورة، التي تقدر بمئات الدونمات.

س ز/م ت/أ ج

/ تعليق عبر الفيس بوك