القسام ينفذ تهديده ويقصف تل أبيب وضواحيها بوابل من الصواريخ

غزة - صفا

وجهت كتائب القسام ضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ إلى تل أبيب، بعد رفع حظر التجول عن المدينة الإسرائيلية التي أمهلها القسام ساعتين لرفع حظر التجول فيها.

وقال أبو عبيدة الناطق العسكري باسم كتائب القسام في تغريدة له الليلة، "نوجه الآن ضربةً صاروخيةً كبيرةً بعشرات الصواريخ لتل أبيب وضواحيها وبالتزامن توجه ضربةً صاروخيةً كبيرةً بعشرات الصواريخ لأسدود المحتلة رداً على قصف الأبراج المدنية والبيوت الآمنة، وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا".

وكان "أبو عبيدة" قال مساء السبت، إنه :"بأمر من قائد هيئة الأركان أبو خالد محمد الضيف يُرفع حظر التجول عن تل أبيب ومحيطها لمدة ساعتين من الساعة العاشرة وحتى الساعة الثانية عشرة ليلاً، وبعد ذلك يعودوا للوقوف على رجلٍ واحدة".

وكان أبو عبيدة هدد في تغريدة سابقة له بعد قصف برج سكني مدني وسط غزة، أنه على سكان تل أبيب والمركز أ يقفوا على رجل واحدة وينتظروا ردنا المزلزل".

وبعد تهديد أبو عبيدة ظهرت تل أبيب وضواحيها كمدينة أشباح، حيث اختفى الإسرائيليون من الشوارع ودخلوا الملاجئ خوفاً من صواريخ القسام والمقاومة.

ط ع

/ تعليق عبر الفيس بوك