استياء فلسطيني من زيارة ترمب وتجاهله الحقوق الفلسطينية

غزة - متابعة صفا

عبّر عدد كبير من الفلسطينيين عن استيائهم الشديد من خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترمب في بيت لحم خلال زيارته القصيرة التي التقى فيها الرئيس محمود عباس ظهر الثلاثاء، بسبب تجاهله للحقوق الفلسطينية.

وما أثار حفيظة الكثيرين هو تجاهل ترمب لذكر الدولة الفلسطينية عند الحديث عن "صفقة السلام التاريخية"، أو حتى خيار الدولتين الذي تسعى إليه السلطة بكل ما أوتيت من قوة رغم الرفض الفلسطيني لها.

الرئيس الأمريكي جدد بخطابه التزامه بمحاولة تحقيق السلام بين "إسرائيل" و(الفلسطينيين)، وقال: "سأبذل كل جهد ممكن من أجل مساعدة الطرفين لتحقيق السلام. عباس ونتنياهو أكدا التزامهما، وأعتقد أنه يمكنهم أن يحققوا مثل هذا الاتفاق".

ونشر المدونون والمغردون عبر مواقع التواصل الاجتماعي تغريداتهم الرافضة لتجاهل الحقوق الفلسطينية، والاستخفاف بهم لعدم قرن فلسطينيتهم بالدولة الفلسطينية (فلسطين)، وهذه بعض تلك التدوينات.

 

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo