بعد اعتصامهم بداخله

مواطنون يمنعون الاحتلال من هدم منزل في رام الله

رام الله - صفا

اقتحمت قوة عسكرية كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي قرية بدرس غرب رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة عصر الأربعاء معززة بجرافات لهدم أحد المنازل في المنطقة الجنوبية من القرية.

وقال مراسل "صفا" إن الجنود حاصروا المنزل لأكثر من ثلاث ساعات وأحضروا الجرافات إلى محيطة بهدف هدم المنزل، ثم ما لبث أن تراجع الضباط عن الهدم بعد أن تجمع أهالي القرية واعتصموا بداخله.

وذكر المراسل أن الجنود اقتحموا معظم القرية وأطلقوا القنابل الغازية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط ما أدى لإصابة شابين جرى إسعافهم ميدانيا.

وجاءت إجراءات الاحتلال بعد إخطار عددًا من المنازل وتحذير أصحابها بعدم إكمال البناء، بذريعة قيام الشبان بمهاجمة الجنود على طول الجدار الفاصل وتقطيع الأسلاك الشائكة.

/ تعليق عبر الفيس بوك

استمرار "طوفان الأقصى" والعدوان الإسرائيلي على غزة