إحراق صور عباس خلال مسيرة للجبهة الشعبية بغزة

غزة - صفا

أحرق متظاهرون الثلاثاء صورًا لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس خلال تظاهرة نظمتها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في مدينة غزة.

وانطلقت المسيرة من ميدان "السرايا" إلى ميدان الجندي المجهول بمدينة غزة على شرف يوم الأسير الفلسطيني وبمناسبة مرور 40 يومًا على اغتيال المناضل القيادي في الجبهة الشعبية عمر النايف.

وشارك في المسيرة ممثلون عن القوى الوطنية والإسلامية في غزة.

وندد الآلاف من كوادر وعناصر الجبهة في المسيرة بمواقف الرئيس عباس تجاه الجبهة وموقف السلطة الفلسطينية في قضية اغتيال عمر النايف في بلغاريا، حيث تتهم الجبهة السفارة الفلسطينية بالتواطؤ في اغتياله.

وأحرق المتظاهرون صورًا لعباس ومجسمًا صغيرًا يحمل صورته، وذلك بعد يوم واحد فقط من إعلان الجبهة عن أوامر أصدرها عباس بقطع مخصصات الجبهة من الصندوق القومي لمنظمة التحرير.

وكتب المتظاهرون على إحدى الأوراق التي تحمل صورة عباس "بينوشيه فلسطين" في إشارة إلى (أوغستو بينوشيه) الحاكم الديكتاتوري التشيلي السابق، وأحد أشهر جنرالات الولايات المتحدة في منطقة أمريكا اللاتينية.

وردد المتظاهرون شعارات غاضبة ومنددة بعباس، مجددين مطالبتهم بضرورة رحيله عن المشهد السياسي الفلسطيني.

وتقدم المسيرة عرض كشفي وعسكري يحملون توابيت الشهداء، وتوابيت وضعت عليها صور عباس وأخرى لوزير الخارجية رياض المالكي مكتوب عليها مجموعة من الهاشتاغات من بينها (#ارحل #أسلو #التنسيق_الأمني #سفارات_الخيانة).

/ تعليق عبر الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة صفا - وكالة الصحافة الفلسطينية ©2021

atyaf co logo