حملة ضد صفقة سويسرية مرتقبة لشراء طائرات إسرائيلية

بيرن - متابعة صفا

أطلقت مجموعات مدنية وناشطون في سويسرا الثلاثاء حملة مناهضة لصفقة من المزمع أن تشتري بموجبها الحكومة السويسرية طائرات إسرائيلية من دون طيار.

 

واعتصم ناشطون ميدانيون قبالة واحدة من أكبر القواعد العسكرية في سويسرا، حيث كان من المقرر استعراض حيثيات الصفقة والترويج لها عبر نماذج للطائرات.

 

وافترش هؤلاء الأرض عند مدخل قاعدة "تون" الواقعة قرب العاصمة بيرن، تنديداً بالصفقة التي لقيت اعتراضات واسعة داخل سويسرا وخارجها على مدى الشهور الماضية.

 

واعترض المعتصمون طريق نواب في البرلمان السويسري في زيارتهم للقاعدة العسكرية.

 

وقال الإعلامي وسام أبو الهيجاء الناشط في الحملة المناهضة للصفقة إنها ستتيح "وفرة مالية تقارب ثلث مليار دولار لصناعات الطائرات القاتلة بدون طيار التي ينتجها الاحتلال وتنشر القتل والإصابات والإعاقات والتدمير بحق الشعب الفلسطيني".

 

واستغرب أبو الهيجاء أن تتعاقد سويسرا بهذه الصفقة الوشيكة مع "نظام احتلال يصر على انتهاك اتفاقيات جنيف التي تعد سويسرا مؤتمنة أدبياً عليها".

 

وشدد على أنه "لا يمكن التساهل مع دعم أنظمة القتل التي تلاحق الأطفال والأمهات وتمارس التهديد وتنعش آلة الإجرام الحربي الإسرائيلي".

 

وتركز الحملة جهودها على تحفيز نواب البرلمان السويسري لرفض الصفقة التي أقرتها الحكومة الاتحادية.

 

ويتعلق الأمر بطائرات إسرائيلية بدون طيار من طراز (هيرميز ٩٠٠) تنتجها شركة (إلبيت سيستيمز) الإسرائيلية للصناعات العسكرية، وأقرّت الحكومة السويسرية الاتحادية شراءها لصالح الجيش السويسري.

جوال

/ تعليق عبر الفيس بوك