المفتي يدين رفع العلم الإسرائيلي فوق المسجد الإبراهيمي

القدس المحتلة - صفا

أدان المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ محمد حسين قيام مستوطنين متطرفين في مدينة الخليل بحماية من سلطات الاحتلال برفع أعلام إسرائيلية على أسوار المسجد الإبراهيمي وسطحه.

 

وأشار حسين في بيان صحفي الأربعاء إلى أن المسجد الإبراهيمي هو مسجد إسلامي، وهو مكان لصلاة المسلمين وعباداتهم وحدهم، وأن ما قام به المستوطنون هو تدنيس له.

 

وقال إن سلطات الاحتلال تتحمل عواقب هذه الاستفزازات، حيث أنها تعمل على حمايتها بدل من منعها، مبينًا أن وضع يدها على المسجد الإبراهيمي عقب المذبحة المروعة التي حصلت فيه عام 1994م، هو انتهاك لجميع القوانين والأعراف والشرائع السماوية التي حرمت المس بأماكن العبادة.

 

وأضاف أن هذه السلطات ما انفكت تعمل على الاعتداء على جميع أماكن العبادة الإسلامية والمسيحية، مطالبًا جميع المنظمات والهيئات والمؤسسات المحلية والدولية بالعمل على وقف هذه الانتهاكات.

 

ودعا حسين المواطنين وسدنة المسجد الإبراهيمي لإعماره والصلاة فيه، والدفاع عنه في ظل هذه الانتهاكات والاعتداءات المتكررة عليه.

/ تعليق عبر الفيس بوك