الأخبار

مطالبة بتطبيق القانون الدولي لحماية الأسرى

16 نيسان / أبريل 2012. الساعة 01:39 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

اعتصام للأسرى في الضفة الغربية
اعتصام للأسرى في الضفة الغربية
تصغير الخط تكبير الخط

غزة – صفا

طالب مركز سواسية لحقوق الإنسان بتطبيق القانون الدولي لحماية الأسرى الفلسطينيين وتأمين المعاملة الإنسانية وتجريم المعاملة القاسية واللاانسانية التي تمارسها إدارة السجون جون بحق أكثر من"5000 أسير" لا زالوا يعانون أوضاعًا مأساوية صعبة نتيجة القهر والظلم الواقع عليهم.

وأوضح المركز في بيان وصل "صفا" نسخة عنه الأثنين أن الاحتلال لا يحترم أدنى ما نص عليه القانون الدولي الإنساني والتي تنص على توفير الاحتياجات والحياة الكريمة التي تكفل حقوقهم الإنسانية وضمان تقديم العلاج لهم ومنع تعريض حياتهم للخطر أو الإهمال الذي يسبب الوفاة.

وتابع أن "ما يُمارس هو سلسلة من العقوبات الجماعية التي تطبقها إسرائيل على الأسرى في ظل صمت عالمي، فتارة تمنعهم من حقهم في العلاج، وتارة أخرى بمنعها زيارات ذويهم ومحاميهم، ناهيك عن نقل العديد من الأسرى إلى زنازين انفرادية والاقتحام المتكرر لعنابر الأسرى".

وقال المركز إنه ينظر بخطورة بالغة لتكرار مثل هذه الحالات والإجراءات بحق الأسرى، مطالبًا المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية بتحمل مسؤوليتها الأخلاقية والقانونية تجاه قضية الأسرى وإرسال لجنة لتقصى الحقائق والإطلاع على أوضاعهم الخطيرة داخل السجون الإسرائيلية.

وحذر من حالة انفجار داخل السجون بسبب تزايد الضغط على الأسرى وعدم تحملهم جبروت السجان، وهو ما دفع الأسرى إلى الإعلان عن إضراب مفتوح عن الطعام وبالتالي يتحمل المجتمع الدولي نتائج هذه الإجراءات.

ودعا المركز كافة وسائل الإعلام العربية والدولية بضرورة إثارة هذه القضية إعلاميًا وفضح الإجراءات التي تمارس ضد الأسرى والتركيز على الأوضاع المأساوية داخل السجون الإسرائيلية.

د م/ط ع

الموضوع الســـابق

فعاليات تضامنية مع الاسرى المضربين بجنين

الموضوع التـــالي

مصرع طفل لعامل من جنين حرقا في أراضي 48

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل