الأخبار

الخارجية والمغتربين: هدم المنازل والمنشآت بالضفة توطئة للضم

03 حزيران / يونيو 2020. الساعة 02:56 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين عمليات الهدم الإسرائيلية المتواصلة للمنازل والمنشآت الفلسطينية في الأراضي المحتلة، معتبرة أنها توطئة لفرض القانون الإسرائيلي عليها وضمها.

واعتبرت الخارجية، في بيان وصل "صفا" الأربعاء، أن هذه العمليات جزءٌ لا يتجزأ من عملية تطهير عرقي متواصلة ترتكبها دولة الاحتلال بحق الفلسطينيين.

وحمّلت حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجرائم وتداعياتها الخطيرة، مطالبة المجتمع الدولي بالخروج عن صمته وتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية التي يفرضها القانون الدولي لتوفير الحماية الدولية لشعبنا.

وقالت إن اكتفاء مجلس الأمن والدول ببيانات ومواقف الإدانة والتعبير عن القلق إزاء هذه الجرائم ونتائجها، لا يرتقي لمستوى الجريمة المتواصلة بحق شعبنا.

ودعت الجنائية الدولية لإبداء الاهتمام المطلوب والمناسب بجريمة هدم المنازل والمنشآت الفلسطينية، "خاصة أنها تقع في صلب اختصاص المحكمة وأنظمتها، بما فيها نظام روما المؤسس".

وأكدت الخارجية أن الانحياز الأمريكي الكامل للاحتلال ومخططاته ومشاريعه الاستعمارية، يشجع دولة الاحتلال على التمادي في عمليات هدم المنازل وتشريد المواطنين الفلسطينيين.

أ ع/ط ع

الموضوع الســـابق

مهرجان رافض لمخطط الضم الإسرائيلي بنابلس

الموضوع التـــالي

سياسيون يدعون لإنهاء "التسوية التفاوضية" مع الاحتلال

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل