الأخبار

4 ألاف دولار لـ500 عريس

منحة الزواج للشباب المُتعسّر بغزة تبعث فيهم الحياة

14 آيار / مايو 2020. الساعة 03:11 بتوقيت القــدس.

تقارير » تقارير

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - فضل مطر - صفا

"الآن أستطيع الزواج وتكوين أسرة لي بعد أن تأخرت لسنوات بفعل الحصار الإسرائيلي وتدني فرص العمل". كلمات يقولها الشاب علاء حمدان (38عامًا) من غزة بسعادةٍ غامرة عقب توقيعه على المنحة القطرية المقدّرة بـ4 ألاف دولار لكل عريس مُتعسّر.

الفرحة تملّكت الشاب حمدان وعشرات من أقرانه الذين توجّهوا لمقر وزارة الشباب والرياضة لاستلام المنحة الأميرية بـ مليون دولار لـ500 عريس من المتعسّرين والمتأخرين عن الزواج.

أمل بالحياة

يقول الشاب حمدان لمراسل صفا: "استقبلت المنحة المالية بفرحة عارمة؛ في وقت كنت المعيل الوحيد لعائلتي المكوّنة من 10 أفراد وعجزت فيه عن جمع المهر".

وبسعادة يصف المنحة المالية للشباب المتعسر بأنها "تبعث فيهم الأمل والحياة من جديد"، مثمّنًا جهود دولة قطر حكومة وشعبًا لدعمها المتواصل للشعب الفلسطيني.

الفرحة لم تغب أيضًا عن الشاب وسيم أبو شعر (35 عامًا)، قائلاً "هذه المنحة أعطتنا فرصةً بالحياة والأمل من جديد بتكوين أسرة والبدء بمستقبل واعد".

"وضعنا أقدامنا على أول السلم بفعل جهود أهل الخير". يقول أبو شعر، موضحًا أن عمله المتقطع في قطاع الإنشاءات لم يمكّنه من جمع المهر اللازم للزواج بالإضافة للنفقات اليومية التي تسد به رمق عائلته.

ويضيف: "13 سنةً من الحصار لم نستطع فيهم جمع المهر اللازم وتوفير الحد الأدنى من متطلبات الزواج، نأمل من الله أن تيسر أمورنا وغيرنا من الشباب المتعسّر الذي يعجز عن الزواج".

ويشير أبو شعر إلى أن المنحة المالية المخصصة للزواج لا تكفي تكاليف زواج؛ لكنها تمنح دفعة قوية للستر والعفاف وتكوين الأسرة.

دفعة أمل

وكيل مساعد وزارة الشباب والرياضة بغزة أحمد محيسن يقول إن المنحة القطرية الأميرية للزواج تعطي دفعة أمل لشعبنا، وخاصة شريحة الشباب المتعسّر والمتأخر عن الزواج بفعل ظروف الحصار.

وثمّن محيسن جهود قطر وأميرها والشعب القطري على وقفتهم التي تعزز من صمود شعبنا، قائلا: "نأمل أن تزيد هذه المنحة في قطاع الشباب كمشاريع صغيرة أو زواج".

وبحسب وزارة الشباب والرياضة فإن هناك نحو 750 شابًا متعسّرًا ومتأخرًا عن الزواج تزيد أعمارهم عن 35 إلى 40 عامًا لا يملكون الحد الأدنى من متطلبات إتمام زفافهم.

ويشير محيسن إلى أن المنحة القطرية المقدّرة بـ 2 مليون دولار تأتي لدعم شريحة الشباب المتأخر عن الزواج لعدد 500 شاب ومن تزيد أعمارهم عن 35 عاما، حيث يحصل كل شاب على 4 ألاف دولار على دفعتين.

وفي فبراير الماضي، ومنذ الإعلان عن المنحة القطرية؛ وضعت وزارة الشباب والرياضة شروطًا للذين سيستفيدون من هذه المنحة، بحيث يجب أن يكونوا من مواليد 1980-1985 وأن يكون أعزبًا وغير متزوج مسبقًا، وغير موظف حكومي أو في قطاع خاص أو يعمل في وكالة الغوث.

ويوضح محيسن أن الوزارة استقبلت طلبات للتسجيل بالمنحة من 750 شابًا، لكن من وقعت الشروط المطابقة عليهم وبعد البحث الميداني استفاد منها 500، مشيرًا إلى أن اختيارهم جاء بعد تقييم لجنة بالبحث الميداني.

وعن بدء صرف المنحة للشبان، أكد الوكيل المساعد أن الوزارة عجّلت الإجراءات بجهود رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوا، كي تكون تكاليف الزواج قليلة للشبان بحكم ظروف الطوارئ ووباء كورونا في القطاع.

ويضيف: "تم إبلاغنا مؤخرًا بالموافقة على صرف المنحة، واليوم نستقبل الشبان للتأكد من ملائمتهم للشروط المطروحة وتقديم الأوراق الثبوتية لذلك؛ تمهيدًا لصرف الدفعة الأولى لهم 2000 دولار، وعند الزواج تصرف له الدفعة الثانية من المنحة.

وتُشرف وزارة الشباب والرياضة على عدة مشاريع حيوية ومهمة لشعبنا، وخاصة فئة الشباب، منها تقديمها مؤخرًا، بالتعاون مع مؤسسة أحباء ماليزيا-غزة، منحة للمشاريع الصغيرة بقيمة 53 ألف دولار.

ف م/أ ك

الموضوع الســـابق

نتنياهو يشكل حكومة "الانشقاقات" على أنقاض أحزاب المعارضة

الموضوع التـــالي

محللان: الاجتماع القيادي برام الله شكلي وبلا استراتيجية


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل