الأخبار

فصائل المقاومة: نثمن ملاحقة مشاركين بنشاط تطبيعي من غزة

09 نيسان / أبريل 2020. الساعة 04:40 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

ثمنت فصائل المقاومة الفلسطينية الخميس، جهود الأجهزة الأمنية في غزة في "ملاحقة المطبع مع الاحتلال الإسرائيلي المدعو رامي أمان، والمشتركين معه واتخاذ المقتضى القانوني بحقهم". 
 
وأكدت فصائل المقاومة في بيان مقتضب، أن "التطبيع بكافة أشكاله وفعالياته هو خيانة وجريمة مرفوضة دينيًا ووطنيًا وأخلاقيًا". 
 
ودعت أبناء شعبنا إلى الحذر من أساليب الاحتلال الإسرائيلي التي تهدف لزعزعة الأمن وإرباك جبهتنا الداخلية والنيل من عزيمة شعبنا وإرادة المقاومة لديه.

وكانت وزارة الداخلية في غزة أعلنت الخميس عن توقيف مشاركين في نشاط تطبيعي مع الاحتلال الإسرائيلي عبر الإنترنت، إحالتهم للتحقيق.

وأفاد المتحدث باسم الوزارة إياد البزم في تصريح وصل وكالة "صفا" بأنه "بناء على مذكرة توقيف صادرة عن النيابة العسكرية؛ أوقف جهاز الأمن الداخلي صباح اليوم المدعو رامي أمان والمشتركين معه في إقامة نشاط تطبيعي مع الاحتلال الإسرائيلي عبر الإنترنت".

وقال: "حيث تمت إحالتهم للتحقيق، وسيتم اتخاذ المقتضى القانوني بحقهم".

وأشار البزم إلى أن "الاحتلال لا يتوقف عن استخدام أساليب مختلفة لإسقاط شبابنا في وحل التخابر، للإضرار بشعبنا ومقاومته من جانب، وتحسين صورته الإجرامية أمام الرأي العام من جانب آخر".

وأكد أن "إقامة أي نشاط أو تواصل مع الاحتلال الإسرائيلي تحت أي غطاء هو جريمة يعاقب عليها القانون، وخيانة لشعبنا وتضحياته".

د م

الموضوع الســـابق

الاحتلال يفتح عبارات قلقيلية لتهريب العمال

الموضوع التـــالي

منظمات حقوقية: الاحتلال ملزم بإدخال معدات ولوازم طبية لغزة


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل