الأخبار

​"المخضرم" حسين منجم الذهب لفلسطين في مصارعة الذراعين

22 شباط / فبراير 2020. الساعة 02:14 بتوقيت القــدس.

تقارير » تقارير

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - معين حسونة - صفا

حقق لاعب المنتخب الوطني الفلسطيني لمصارعة الذراعين ديب حسين (41 عامًا) إنجازًا تاريخيًا، بعدما حصل على ٤ ميداليات ذهبية في البطولة العربية للقوة البدنية ومصارعة الذراعين التي أقيمت مؤخراً في مدينة الإسكندرية المصرية.

ونجح حسين ابن مخيم البريج الواقع وسط قطاع غزة، ولاعب نادي الأقصى بالفوز بكأس البطولة فئة الرجال فوق 21 سنة، وبطل رجال "الماسترز"، في إنجاز كبير يضاف لسلسلة الإنجازات التي حققها اللاعب في مشاركات خارجية عديدة سابقة له.

وقال حسين لـ "صفا" إنّه شارك بهذه الرياضة في عدة بطولات عربية ودولية منذ عام 1997، وحتى اللحظة، لكنه انقطع عن اللعب خارجياً من عام 2007 حتى 2020.

وأضاف "سبق لي تمثيل فلسطين في بطولة العالم بالهند عام 1997، وحصلت على المركز السادس، وبطولة العالم 1998 في العاصمة المصرية القاهرة وحصلت على نفس المركز، وبعدها شاركت في البطولة العربية بمدينة المنيا وحصلت على المركز الأول عام 2002، وفي نفس السنة شاركت في بطولة العالم بالإسكندرية وحصلت على المركز الثامن، وفي عام 2004 شاركت في البطولة العربية بمدينة أسيوط وحصلت على المركز الأول".

وواصل "في عام 2005 شاركت في البطولة الأفروعربية بمدينه قنا، وحصلت على ميداليتين فضية ذراع يسار، ومماثلة ذراع يمين، وفي عام 2006 شاركت في ذات البطولة بالإسكندرية، وحصلت على المركز الأول ذراع يمين، والمركز الثاني ذراع يسار، وبعدها لم أشارك في أي بطولة دولية، أو عربية بسبب ضعف إمكانيات الاتحاد الفلسطيني للعبة، حتى جاءت المشاركة الأخيرة في البطولة العربية 2020".

واستطاع حسين الحصول على أربع ميداليات ذهبية، وحصد كأس البطولة من ضمن 140 لاعبًا ولاعبة شاركوا فيها من دول مصر، والأردن، والإمارات، والمغرب، وفلسطين.

يشار إلى أن حسين المولود عام 1979 يعد من اللاعبين المخضرمين في مصارعة الذراعين، حيث بدأ ممارستها عام 1995، وكان بطل فلسطين في كمال الأجسام، ومصارعة الذراعين، وشارك في البطولات المحلية ممثلاً لناديي خدمات البريج، وخدمات النصيرات، قبل أن يساهم معه نادي الأقصى في تكاليف السفر لمصر مؤخراً للمشاركة في البطولة العربية، ليرتدي زي النادي خلالها كرد جميل لهم على حد وصفه.

وختم حسين حديثه مع "صفا" بالقول: رفضت الكثير من العروض من عدة أندية لتمثيلها مؤخرًا والانتقال لصفوفها في قطاع غزة، احترامًا لمسقط رأسي مخيم البريج، مطالبًا ناديه بتوفير الإمكانيات المطلوبة لمواصلة مسيرته الرياضية في اللعبة.

م ح/ع و/ م ت

الموضوع الســـابق

"صلاة الضحى".. حملة مقدسية لمواجهة اقتحامات المستوطنين للأقصى

الموضوع التـــالي

مبادرة لإنجاز 10 آلاف عقد زواج في قطاع غزة


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل