الأخبار

اعتقال والدته وشقيقيه

الاحتلال يعدم شابًا بالقدس بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن

22 شباط / فبراير 2020. الساعة 11:57 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - ترجمة صفا

أعدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قبل ظهر السبت، شابًا فلسطينيًا في منطقة باب الأسباط بالبلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن.

وأفاد مراسل وكالة "صفا" بأن الشهيد هو الشاب ماهر زعاترة (33 عامًا) من بلدة جبل المكبر جنوب شرق القدس.

وزعمت القناة 12 العبرية أن شابًا حاول تنفيذ عملية طعن بحق مجموعة من عناصر شرطة الاحتلال في البلدة القديمة قبل استهدافه فأصيب بجراح خطرة، حتى أعلن عن استشهاده.

وأشارت إلى أن إسرائيلية أصيبت بجراح طفيفة بشظايا الرصاص في قدميها ونقلت على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وبحسب زعم القناة، فإن الشاب وصل مسرعًا نحو مجموعة من عناصر شرطة الاحتلال رافعًا سكينًا لطعنهم قبل استهدافه بوابل من الرصاص.

وعقب استشهاد زعاترة، اقتحمت قوات الاحتلال منزل عائلته في بلدة جبل المكبر، واعتقلت والدته وشقيقيه.

وذكر شهود عيان لوكالة "صفا" أن أعدادًا كبيرة من قوات الاحتلال داهمت منزل الشهيد زعاترة في حي الصلعة بالبلدة، بعد محاصرته بالكامل، واعتقلت والدته وشقيقيه ظافر ومحمد.

وأوضح الشهود أن الشهيد زعاترة هو أب لثلاثة أطفال، أعدمته شرطة الاحتلال ميدانيًا أثناء سيره في منطقة باب الأسباط.

وأشاروا إلى أن قوات الاحتلال انسحبت من جبل المكبر بعد مداهمة منزل الشهيد الزعاترة وتنفيذ اعتقالات.

ع ص/ د م / م ت

الموضوع الســـابق

بالأسماء: نتائج انتخابات حركة "فتح" بإقليم رام الله والبيرة

الموضوع التـــالي

الديمقراطية: الوحدة وإسقاط أوسلو أحد مرتكزات مواجهة "صفقة القرن"


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل