الأخبار

محاولة اختطاف ضابط إسرائيلي بالقرب من الناصرة

17 شباط / فبراير 2020. الساعة 04:50 بتوقيت القــدس.

أخبار » إسرائيلي

تصغير الخط تكبير الخط

الناصرة - صفا

كشف المتحدث بلسان الشرطة الإسرائيلية، الإثنين، عن فشل محاولة اختطاف ضابط في جيش الاحتلال الإسرائيلي وصديقه بالقرب من مدينة الناصرة شمال فلسطين المحتلة.

وقال في بيان "إن اثنين من سكان قرية بئر المكسور، أحدهما ضابط في الجيش وصديقه، وصلا إلى مدينة الناصرة بسيارة، وفجأة وصل إلى المكان عدد من المشتبهين واعتدوا عليهما، وتمكن الضابط من الهرب من السيارة".

وأضاف البيان "قام أحد المشتبهين بسرقة السيارة وصديق الضابط وسلاحه داخلها، فقامت الشرطة على الفور بنصب الحواجز، وتم استدعاء مروحية شرطية إلى المكان بهدف العثور على المشتبهين، والضحية الثانية، صديق الضابط الذي اختطف، وخلال فترة قصيرة تم العثور على السيارة المسروقة في منطقة الزرازير".

ورجحت مصادر أمنية في تصريح للإذاعة الإسرائيلية العامة "أن الخلفية تعود الى نزاع عائلي".

ووقع الحادث ليل الجمعة السبت الأسبوع الماضي، حين انضم الضابط إلى اجتماع مع صديقه، وكان الاثنان يقودان السيارة عندما أوقفتهما ثلاث سيارات فجأة خرج منها نحو 15 رجلاً ملثمين، أخرجوه من السيارة وتحت التهديد بإطلاق النار عليهما تم الاعتداء الجسدي عليهما بواسطة قضبان حديدية.

وقال الضابط في تصريح للإذاعة العامة إنه تم نقل صديقه إلى مكان منعزل، وأجبره المجهولون على تصوير فيديو له وهو يشتم قريته وتم بعدها نشر الفيديو. ثم أُطلق سراحهم عندما أدركوا أن الشرطة هرعت الى الموقع.

ونقل الضابط وصديقه إلى المستشفى لتلقي العلاج، وأكدت الشرطة تفاصيل الحادث، وتشير التقديرات الأمنية إلى أن هذا لم يكن حادثًا مقاوما، بل عملا جنائيا.

المصدر: وكالات

ع ق

الموضوع الســـابق

مناورة بمستوطنات الضفة الغربية غدًا تشمل تفعيل صفارات الإنذار

الموضوع التـــالي

جلسة لأجهزة الطوارئ الإسرائيلية لبحث سبل التعامل مع "كورونا"


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل