الأخبار

"حملة المقاطعة – فلسطين" تدين لقاءات تطبيعية بين السلطة والاحتلال

15 شباط / فبراير 2020. الساعة 08:49 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

أدان رئيس حملة المقاطعة-فلسطين باسم نعيم مشاركة قيادات في السلطة الفلسطينية بـ"مؤتمر السلام" التطبيعي، الذي عقد في مدينة "تل أبيب" يوم الجمعة، مطالبًا السلطة بـ"وقف الاستمرار في بيع الوهم وتسويق السراب وتخدير شعبنا بمبادرات ثبت فشلها".

واعتبر نعيم في تصريح صحفي وصل "صفا" أنّ مشاركة قيادات وشخصيات من السلطة الفلسطينية في مثل هذه اللقاءات والمؤتمرات الإسرائيلي "يكشف عن دور تطبيعي خطير".

وقال إنّ هذه المشاركة بمثابة "حراك عبثي وخلخة للموقف الفلسطيني الرافض لما يسمى بصفقة القرن، وإمعان في الاستسلام وتعزيز حالة الاستجداء العبثية، خصوصًا في هذا التوقيت الحرج الذي تمر فيه القضية الفلسطينية، وفي ظل الرفض والتجاهل الصهيوني لكافة الحقوق الفلسطينية، وتحول المجتمع الصهيوني نحو مزيد من التطرف والعنصرية".

ودعا نعيم إلى ضرورة التحرك العاجل على المستوى الرسمي والشعبي "لوقف وعزل ومحاسبة كل من يقف خلف هذه الأدوار الخبيثة غير القابلة للتبرير مطلقًا، والتي لا تمثل شعبنا ولا تمتّ لنهج الشعب المقاوم الرافض للاحتلال ولوجوده".

وبرز من بين المشاركين في اللقاء التطبيعي وزراء سابقون في السلطة الفلسطينية بينهم وزير الأسرى والمحررين أشرف العجرمي، ووزير الاقتصاد الوطني باسم خوري، ووزير الحكم المحلي حسين الأعرج، ورئيس بلدية عنبتا، وأعضاء في لجنة تواصل حركة "فتح" مع المجتمع الإسرائيلي كإلياس الزنانيري وزياد درويش، وعضو المجلس التشريعي برنارد سابيلا.

ع و/ أ ج

الموضوع الســـابق

جيش الاحتلال: إطلاق قذيفتين من غزة باتجاه الغلاف

الموضوع التـــالي

الاحتلال يعتقل شابا من قلقيلية بعد الاعتداء عليه بالضرب


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل