الأخبار

"الديمقراطية" تنظم وقفة رافضة لصفقة القرن برفح

13 شباط / فبراير 2020. الساعة 07:17 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رفح - صفا

نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الخميس وقفة رافضة لصفقة القرن برفح.

وأحرق غاضبون خلال الوقفة، "تابوت عليه صور الرئيس الأمريكي"، فيما رفع المشاركون لافتات، كُتب عليها: "تسقط صفقة القرن، ستبقى القدس عاصمتنا الأبدية، الأمم المتحدة مطالبة بالتحرك لنصر القضية الفلسطينية، بالوحدة والمقاومة تسقط الصفقة، حق العودة مقدس لا تستطيع أميركا إسقاطه".

وقال ممثل عن الجبهة الديمقراطية محمد الحسنات، خلال كلمة في الوقفة: "جئنا اليوم لنؤكد مُجددًا تمسكنا بالرفض الكامل برؤية (ترمب نتنياهو) المسماة بصفقة القرن، التي تجسد العنصرية الصهيونية، في التنكر لحقوق شعبنا".

وأضاف الحسنات "شعبنا في الداخل والخارج يخوض اليوم معركة التصدي، لسياسة القتل بدمٍ برد، ونهب الأرض، والتهويد المتسارع للمدينة المقدسة، وتدنيس الأقصى، وهدم المنازل، والتمييز العنصري، وتشديد الحصار على غزة، وانسداد الأفق السياسي".

ودعا السلطة الفلسطينية للخروج من نفق أسلو ونهج المفاوضات العقيمة، وتهيئة الأجواء لانتفاضة، تفضي لعصيان وطني شامل في وجه الاحتلال، لرفع كلفته، ويقود لفتح أفاق جديدة وحقيقة أمام الشرعية الدولية، للخلاص من الاحتلال".

وطالب الحسنات بوضع قرارات المجلس الوطني "23" والمركزي "28_27"، محط تنفيذ، واعتماد استراتيجية وطنية لمجابهة الاحتلال، رؤية ترمب، والمشاريع التصفوية؛ داعيًا لسحب الاعتراف بالكيان الإسرائيلي، لحين الاعتراف بدولة فلسطين كاملة السيادة على حدود 67 وعاصمتها القدس.

وشدد على ضرورة انهاء الانقسام المُدّمر، وتنفيذ اتفاقيات المُصالحة الموقعة وطنيًا، وتعزيز مقومات الصمود لشعبنا، بوضع حلول لمشاكل البطالة، والعمال، والخريجين، ومكافحة الغلاء والضرائب، ووقف الإجراءات العقابية بحق سكان قطاع غزة، من قبل السلطة الفلسطينية.

ودعا الحسنات السلطة لوقف التنسيق الأمني مع الاحتلال وقفًا كاملاً، وتكاليف الأجهزة الأمنية لحماية شعبنا، من الأجراءات العدوانية الإسرائيلية، وقطعان المستوطنين؛ مطالبًا بنقل جرائم الاحتلال، من: حصار لغزة، جرائم قتل، توسع استيطاني، اعتقالات جماعية، وانتهاك قرارات الشرعية الدولية، إلى محكمة الجنايات الدولية.

وثمن موقف الشعوب الرافقة للصفقة، والمساندة لشعبنا وقضيتنا، على رأسها مواقف وزراء الخارجية العرب، وموقف رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الذي يعبر عن بذلك عن الموقف العربي الأصيل.

هـ ش/أ ك

الموضوع الســـابق

مواجهات واعتقال طفل بقلقيلية

الموضوع التـــالي

الاحتلال: إطلاق 50 دفعة بالونات لغلاف غزة


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل