الأخبار

السعودية تؤيد بقاء القوات الأميركية بالعراق وتبرر اغتيال سليماني

28 كانون ثاني / يناير 2020. الساعة 05:17 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

الرياض - صفا

صرّح وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان يوم الثلاثاء أنّ بلاده لا تؤيد مغادرة القوات الأميركية العراق، معتبراً أنّ خروجها "سيدفع بالمنطقة لأن تصبح أقل أمناً".

وقال، في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأميركية مساء الاثنين إنّ الوجود الأميركي في المنطقة لعب دوراً مهماً في هزيمة تنظيم "داعش"، وكان مفتاحاً في منعه من الظهور مجدداً.

وأضاف "أثبتت الولايات المتحدة الأميركية مجدداً أنها حليف موثوق للمملكة، وهذا الأمر هو ذاته فيما يتعلق بإدارة (الرئيس دونالد) ترمب".

وتابع: "نعمل بصورة جيدة مع ترمب ووزارة الخارجية والبنتاغون، وننسق في مسائل الأمن بالمنطقة".

وحول اغتيال واشنطن قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني، والقيادي في "الحشد الشعبي" العراقي أبو مهدي المهندس، قال الوزير السعودي إن الولايات المتحدة تصرفت من منطلق "الدفاع عن النفس المشروع".

وأوضح أنه متفق مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بأن المنطقة باتت "أكثر أمنًا" بعد اغتيال سليماني.

وذكر بن فرحان أنه لا يرى تغييراً في السلوك الإيراني بعد الهجمات، قائلاً: "البيانات ليست إيجابية، ولكننا سنستمر بدعوتهم إلى التصرف بطريقة تدعم الاستقرار في المنطقة".

م ت

الموضوع الســـابق

أمير قطر يقبل استقالة رئيس الوزراء

الموضوع التـــالي

طالبان تمنع وصول القوات الأفغانية لموقع تحطم الطائرة الأميركية


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل