الأخبار

جماهير غفيرة تشيع جثمان الطفل قيس أبو رميلة من الأقصى

25 كانون ثاني / يناير 2020. الساعة 04:43 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

شيعت جماهير غفيرة بعد صلاة، عصر يوم السبت، جثمان الطفل قيس عبد الحميد أبو رميلة (7سنوات)، من المسجد الأقصى المبارك، إذ ووري جثمانه في مقبرة اليوسفية بباب الأسباط المحاذية لأسوار البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وشارك في تشييع جثمان الطفل أبو رميلة من المصلى القبلي في المسجد الأقصى آلاف المقدسيين، وشخصيات وفعاليات وطنية وشعبية.

وعثر مقدسيون على جثمان الطفل قيس أبو رميلة صباح اليوم في مجمع مياه ببيت حنينا بالقرب من منزله، بعد تفريغه من المياه.

وتسلمت العائلة جثمان الطفل ونقلته إلى المستشفى لإجراء الفحوصات اللازمة دون تشريحه، ثم نقلته إلى منزله في بيت حنينا لتغسيله ووداعه.

وزارت شخصيات دينية ورسمية منزل عائلة أبو رميلة ظهر اليوم، لتقديم واجب العزاء بوفاته، بينهم مفتي القدس الشيخ محمد حسين، ونائب مدير عام الأوقاف الشيخ ناجح بكيرات، ووزير القدس فادي الهدمي، وممثل منظمة التعاون الإسلامي في فلسطين أحمد الرويضي.

واستمرت أعمال البحث عن الطفل منذ مساء أمس حتى صباح اليوم، وشارك آلاف المقدسيين في تلبية نداء عائلة أبو رميلة بالبحث عنه.

م ق/ أ ج

الموضوع الســـابق

وقفة تضامنية مع الشيخ عكرمة صبري بالقدس

الموضوع التـــالي

الاحتلال يخلي سبيل الشيخ صبري بعد تحقيق لـ4 ساعات


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل