الأخبار

اعتقال أحد الحراس

المتطرف "غليك" يؤدي طقوسًا دينية على أبواب الأقصى

10 كانون أول / ديسمبر 2019. الساعة 11:50 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أدى المتطرف يهودا غليك صباح الثلاثاء طقوسًا دينية تلمودية على عتبات المسجد الأقصى المبارك عند باب المغاربة من الجهة الخارجية، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أحد حراس المسجد.

ووفرت شرطة الاحتلال الحماية الكاملة للمتطرف غليك وعشرات المستوطنين خلال اقتحامهم المسجد الأقصى من باب المغاربة.

وتزامنًا مع هذا الاقتحام، اقتحمت عناصر من شرطة الاحتلال قبة الصخرة المشرفة بالأقصى، ومنعت أعمال الترميم بداخلها.

وذكرت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة أن المتطرف غليك أدى طقوسًا ورقصات تلمودية على عتبات الأقصى عند باب المغاربة من الجهة الخارجية بصورة استفزازية.

وأوضحت أن 79 متطرفًا بينهم 20 طالبًا يهوديًا و"غليك" اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في باحاته بحراسة أمنية مشددة، كما استمعوا إلى شروحات عن "الهيكل" المزعوم.

وفي السياق، اعتقلت قوات الاحتلال حارس الأقصى فادي عليان أثناء عمله في باحات الأقصى، واقتادته إلى مركز تحقيق "القشلة" في باب الخليل، كما اقتحمت قبة الصخرة بالمسجد، ومنعت أعمال الترميم فيها.

ولا تزال تواصل شرطة الاحتلال فرض قيودها على دخول المصلين الفلسطينيين للمسجد الأقصى، وتحتجز هوياتهم عند بواباته الخارجية، وخاصة النساء والشبان.

ويشهد المسجد الأقصى يوميًا (عدا يومي الجمعة والسبت) اقتحامات وانتهاكات من المستوطنين وأذرع الاحتلال المختلفة، في وقت تمنع فيه شرطة الاحتلال دخول عشرات الرجال والنساء إلى المسجد.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يستدعي 7 شبان من العيسوية للتحقيق

الموضوع التـــالي

الاحتلال يفرج عن أحد حراس الأقصى ويعتقل شابًا بشعفاط


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل