الأخبار

جهود مبذولة بإمكانات محدودة

معاناة أهالي مخيم جباليا مع الأمطار بلا حلول جذرية

08 كانون أول / ديسمبر 2019. الساعة 11:34 بتوقيت القــدس.

تقارير » تقارير

DSC_0857
DSC_0857
تصغير الخط تكبير الخط

مخيم جباليا - خــــاص صفا

مع كل فصل شتاء تقفز إلى الواجهة معاناة سكان مخيم جباليا للاجئين في شمال قطاع غزة، إذ تتجمّع مياه الأمطار في وسط مخيم، وتحديدًا في محيط محطة "تمراز" للبترول، المكتظة بحركة سكان المخيّم الذي يعتبر من البقع الأعلى كثافة سكانية على مستوى العالم مقارنة بمساحته المحدودة.

وبرغم سعي بلدية جباليا بالتعاون مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا" إلى إيجاد عديد من الحلول لتجمّع مياه الأمطار، وزيادة سرعة تصريفها، إلا أنّ الأزمة لم تحلّ بشكل جذري لوجود العديد من المعيقات، أبرزها ضعف إمكانات البلدية، وتجمّع أكياس النايلون في بعض مصارف مياه الأمطار؛ بفعل استهتار عدد من المواطنين وأصحاب المحال التجارية.

وما يزيد من معاناة اللاجئين في مخيم جباليا طفح العديد من مناهل الصرف الصحي في أكثر من منطقة خلال انهمار الأمطار، وبالتالي اختلاط الأمطار بمياه الصرف الصحي؛ الأمر الذي يهدّد صحة اللاجئين.

مدير دائرة المياه والصرف الصحي في بلدية جباليا حمدي مطير قال إنّ البلدية شكّلت لجان طوارئ منعقدة بشكل دائم ومفتوح لمتابعة الأوضاع على مدار الساعة في كافة مناطق نفوذ البلدية.

وذكر مطير في حديثه لوكالة "صفا" صباح الأحد أن طواقم البلدية تنظّف مناهل الصرف الصحي بشكل دوري وأكثر من مرة وفق جدول معيّن.

وبيّن أنّ وكالة الغوث "أونروا" في مخيم جباليا هي من تتولّى مهمّة نقل القمامة والنفايات الصلبة بعيدًا عن مصافي الأمطار التي تمّ تنظفيها أكثر من مرة قبل حلول فصل الشتاء.

ولفت إلى أنّ البلدية تعاني أحيانًا من استهتار بعض المواطنين الذين يقومون -بدون الرجوع لطواقمها- بفتح مناهل الصرف الصحي لأجل تصريف تجمّعات الأمطار؛ الأمر الذي يعرّض حياة المواطنين للخطر، ويتسبب بدخول كميات من الرمال، وبالتالي انسداد المناهل في العديد من المناطق.

ووفق مطير، فإنّ الحل بسيط ويتمثل في قيام المواطنين بإبلاغ البلدية وطواقمهما بأي إشكالية من خلال الأرقام المنشورة على ظهر الفاتورة، مؤكّدًا أنّ طواقم البلدية ستصل المنطقة خلال فترة محدودة وتعمل على حلّ المشكلة بطريقة سليمة.

وذكر أنّ بلدية جباليا خصّصت فريق عمل على مدار الساعة يتواجد في منطقة "بركة أبو راشد" وسط المخيم؛ للاستجابة لأي نداء، داعيًا المواطنين إلى الاتصال عليهم عبر الرقم (170216-0599).

وبيّن مدير دائرة المياه والصرف الصحي أنّ الطواقم مجّهزة بالكاسحات والشفاطات وعربات التسليك والصيانة وكل ما يلزم لحل أي مشكلة تواجه السكان.

لكنه أشار إلى معاناة البلدية من تهالك بعض عرباتها، وعدم توفّر الوقود اللازم لها، وكذلك عدم توفر الوقود اللازم لتشغيل بعض المضخات؛ الأمر الذي يُصعّب من قيام طواقم البلدية بمهامهم حال هطول الأمطار بكميات غزيرة.

ع و/ع ق

الموضوع الســـابق

​مؤمن نزال.. مصير مجهول منذ 16 يومًا وعائلته تستصرخ لإنقاذه

الموضوع التـــالي

ليس أوَّلها المشفى الميداني.. قائمة مشاريع لصالح غزة رفضتها السلطة


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل