الأخبار

مجلس الأمن يبحث اعتراف واشنطن بـ"شرعية" المستوطنات

20 تشرين ثاني / نوفمبر 2019. الساعة 11:02 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

نيويورك - صفا

يبحث مجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء، في جلسته الشهرية بشأن الشرق الأوسط إعلان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الاعتراف رسميًّا بـ"شرعية" المستوطنات الإسرائيلية المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، والتي تُعتبر بموجب القانون الدولي مستوطنات "غير شرعية".

وكان المندوب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة رياض منصور قال إنه بدأ مشاورات مع أعضاء مجلس الأمن، بدءًا بالعضو العربي في المجلس دولة الكويت، لـ"حشد المواقف الدولية للتصدي للإعلان الأميركي غير القانوني بشأن المستوطنات".

وأشار منصور في بيان له إلى أنّ مجلس الأمن سيعقد جلسة اليوم الأربعاء، حول القضية الفلسطينية، وأنّ "الموقف الأميركي المنافي للقانون والشرعية الدولية، سيكون محور النقاش في هذا الاجتماع".

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أعلن في مؤتمر صحفي الإثنين أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة “مخالفة للقانون الدولي“؛ الأمر الذي قوبل برفض واستنكار واضحين فلسطينيًا وعربيًا ودوليًا.

وبهذا القرار، تكون إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قد ذهبت خطوة إضافية وراء الخطوط العريضة التي رسمتها الإدارات السابقة للتعامل مع قضية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وتخلّت عن الرأي القانوني الصادر عن وزارة الخارجية عام 1978، والذي ينصّ على أن المستوطنات في الأراضي المحتلة عام 1967 "تتعارض مع القانون الدولي".

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

مهاتير محمد: الموقف الأمريكي بشأن المستوطنات "شرعنة للاحتلال"

الموضوع التـــالي

الأزهر: إعلان بومبيو اعتداء سافر على حقوق الدولة الفلسطينية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل