الأخبار

بينيت يقود جلسة مشاورات طارئة عقب التطورات مع سوريا

19 تشرين ثاني / نوفمبر 2019. الساعة 12:48 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

ذكرت هيئة البث الرسمية الإسرائيلية (مكان) ظهر يوم الثلاثاء أن وزير الجيش الجديد نفتالي بينيت يعقد منذ الصباح جلسة مشاورات طارئة مع كبار ضباط الجيش ورؤساء الأجهزة الأمنية قب التطورات الأخيرة مع سوريا.

وأضافت الهيئة على موقعها الالكتروني أن كلا من رئيس الأركان الجنرال أفيف كوخافي ورؤساء الأجهزة الأمنية يشاركون في جلسة المشاورات الأمنية وذلك عقب إطلاق الصواريخ من "سوريا باتجاه إسرائيل".

وأعلن الاحتلال الإسرائيلي عن اعتراض 4 صواريخ أطلقت صباح اليوم من سوريا نحو منطقة هضبة الجولان السورية المحتلة.

وجاء الإعلان الإسرائيلي بعد وقت قصير من إعلان الجيش السوري عن تصدي مضاداته الأرضية لعدة صواريخ إسرائيلية أطلقت نحو محيط مطار دمشق الدولي.

من جانبه، قال عضو المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية (كابنيت) بتسالئيل سموتريتش إن "الأجهزة الأمنية تتابع عن كثب ما يحدث في الجبهة الشمالية وتقوم بخطوات كثيرة لمنع تشكُل تهديد استراتيجي خطير".

وأضاف أن "ما حصل في هضبة الجولان فجر اليوم يذكرنا بالتعقيدات في إدارة جبهتين في آن واحد".

وألمح سموتريتش إلى أن من يربط الأحداث ببعضها البعض يُمكنه أن يفهم قليلا مما جرى في الأسابيع الأخيرة من الناحية الأمنية.

فيما، قال وزير الخارجية الإسرائيلي إن "مكافحة النفوذ الإيراني في المنطقة يستمر بلا هوادة".

ورفض الوزير يسرائيل كاتس التعقيب على هذه الأحداث صباح اليوم، مكتفيا بالقول إن "الكفاح ضد إيران والمنظمات التي تدور في فلكها يستمر دون هوادة شمالاً وجنوبًا".

وشدد على أن "إسرائيل تنادي باتباع سياسة تقضي بإزالة التهديدات التي تحدق بها".

م ت / ع ق

الموضوع الســـابق

العفو الدولية: الاستيطان سيبقى "جريمة حرب" رغم شرعنة أمريكا

الموضوع التـــالي

"الوطني" يدعو لتقديم شكوى لمحكمة العدل ضد إدارة ترمب

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل