الأخبار

حتى إعادة رواتبهم المقطوعة

محررون معتصمون وسط رام الله يعلنون بدء إضراب عن الطعام والدواء غدًا

09 تشرين ثاني / نوفمبر 2019. الساعة 06:23 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - متابعة صفا

أعلن الأسرى المحررون المقطوعة رواتبهم مساء السبت الإضراب المفتوح عن الطعام صباح غد، بعد رفض السلطة الفلسطينية صرف مستحقاتهم المقطوعة منذ 13 عامًا.

ويعتصم المحررون المقطوعة رواتبهم على ميدان الشهيد ياسر عرفات منذ 21 يومًا، مطالبين السلطة والحكومة بصرف رواتبهم أسوة ببقية الأسرى والمحررين.

وقال المحرر أمين اشتيه خلال الاعتصام إن: "المحررين وجدوا أنفسهم مضطرين للتوجه نحو الإضراب عن الطعام والدواء بعد أن طرقوا جميع الأبواب، دون أي تحرك من السلطة والحكومة والوزارات".

وأضاف أن المحررين وجهوا رسائل لمدير المخابرات ورئيس السلطة والحكومة والفصائل وجميع المؤسسات، دون تحرك أو إعادة صرف الرواتب.

وأكد أن "ما يحدث جريمة يُمنع فيها القوت عن أبناء الأسرى في داخل السجون وخارجها".

وقال: "إذا لم ير البعض أو يسمع فنحن ذاهبون إلى خطوات لا نحب أن نذهب إليها، فهنا مجموعة من الأسرى متجهون للإضراب عن الطعام والدواء".

ولفت إلى أن المحررين سيقدمون على خطوات أخرى منها تدويل قضيتهم وإسماعها للعالم العربي والإسلامي و"أحرار العالم".

وأكد أن "ما يطلبه المحررون كفله القانون الفلسطيني ولن نغادر حتى نحصل على هذا الحق".

وكان الأسرى المحررون المقطوعة رواتبهم نفذوا العام الماضي سلسلة فعاليات واعتصامات وإضرابًا عن الطعام لإعادة صرف رواتبهم المقطوعة منذ سنوات، على خلفية انتمائهم لحركة "حماس"، وأنهوا فعالياتهم بعد وعود بإعادة صرف رواتبهم، لكن ذلك لم يُنفذ.

ع ع/ أ ج

الموضوع الســـابق

الاحتلال يعتقل شابًا بزعم اجتيازه السياج الأمني جنوب القطاع

الموضوع التـــالي

حماس: نواصل المشاورات لتذليل العقبات أمام الانتخابات

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل