الأخبار

هيئة ترصد جانبًا من معاناة الأسرى المرضى والجرحى بالسجون

07 تشرين ثاني / نوفمبر 2019. الساعة 01:45 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

رصدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صحفي الخميس، جانباً من معاناة الأسرى المرضى والجرحى القابعين في عدة سجون إسرائيلية، حيث نهشت الأمراض أجسادهم وباتت بلا علاج، وذلك نتيجة لما يتعرضوا له من تجاهل مقصود واهمال متعمد لأحوالهم الصحية الصعبة.

وكشف تقرير الهيئة عن حالتين مرضيتين تقبعان بمعتقل "النقب" الصحراوي، إحداهما حالة الأسير مراد أبو معاليق (41 عاماً) من قطاع غزة، والذي يعاني منذ عام 2009 من مرض يدعى "كرون" وهو التهاب مزمن في الأمعاء.

وأوضح التقرير الذي تلقته وكالة "صفا" أن الوضع الصحي لمعاليق تدهور بسبب ما تعرض له من مماطلة وإهمال في العلاج، وعلى إثرها تم استئصال جزء كبير من أمعائه، ومنذ ذلك الوقت تقوم إدارة معتقلات الاحتلال بتحويله للمشفى لإجراء فحوصات دورية وتلقي العلاج، ورغم ذلك لا يزال يشتكي الأسير من آلام وحالته الصحية سيئة.

بالإضافة إلى ذلك يعاني الأسير من إعاقة برجله اليسرى نتيجة لإصابة تعرض لها أثناء اعتقاله، ولا زال الأسير بحاجة لعناية فائقة لوضعه الصحي.

كما يواجه الأسير رائد عايش (34 عاماً) من بلدة الدوحة شمال غرب بيت لحم، أوضاعاً صحية غاية في السوء، ويشتكي من جرثومة في المعدة تُسب له إسهالا حادا وحالة من التقيؤ.

وقد تم إجراء فحوصات طبية له وتم إعطاؤه دواء أدى إلى إصابته بمضاعفات وتفاقمت حالته، ولا زال الأسير بحاجة ماسة إلى نقله للمستشفى لتشخيص وضعه بشكل صحيح وتلقي علاج مناسب لها.

أما الأسير بشار شواهنة (45 عاماً) من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين، والقابع في معتقل "الجلبوع" فهو يشتكي من البواسير ومن نزيف دائم منذ أكثر من سنة وهو بحاجة لإجراء عملية جراحية لكن إدارة المعتقل تماطل منذ فترة طويلة بتحويله للخضوع للعملية.

وذكر تقرير الهيئة أن الأسير أحمد محاجنة (24 عاماً) من يافة الناصرة في الداخل المحتل، يعاني من فتاق وبحاجة لإجراء عملية بشكل سريع لكن إدارة معتقل "نفحة" تماطل بتحويله.

ر ب /ع ق

الموضوع الســـابق

الاحتلال يحكم بسجن الأسير حمزة أبو الرب 49 شهرًا

الموضوع التـــالي

الاحتلال يُواصل عزل الأسير بزيع منذ 213 يومًا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل