الأخبار

خفض رواتب الوزراء والنواب بنسبة 50%

تواصل المظاهرات.. الحكومة اللبنانية تقر ورقة الحريري الاقتصادية

21 تشرين أول / أكتوبر 2019. الساعة 05:15 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

بيروت - صفا

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري يوم الاثنين أنّه تم الاتفاق على الإجراءات المطلوبة وعلى موازنة 2020، مشدداً على أنّ ورقة الإصلاحات انقلاب اقتصادي في لبنان.

جاء في كلام الحريري بعد اجتماع الحكومة حول الإصلاحات الاقتصادية، مشيراً إلى أن الانفجار سببه حالة من اليأس وصل إليها الشارع.

وعرض الحريري بنود الورقة الإصلاحية، مشيراً إلى أنها تتضمن 18 بنداً، قائلاً إنّ "عجز موازنة 2020 سيكون بنسبة 0.3 في المائة، وستساهم المصارف بأكثر من 5 مليارات دولار لحل الأزمة النقدية إضافة إلى الضرائب التي ستطاول الفوائد".

وأضاف أنه "سيتم خفض 50 % من رواتب الوزراء والنواب الحاليين والسابقين".

وتتضمن الورقة الإصلاحية، حسب الحريري "خفض موازنة مجلس الإنماء والإعمار والصناديق بنسبة 70 في المائة، إلى جانب خفض ألف مليار ليرة من عجز الكهرباء".

وتابع: "إصدار قانون العفو العام قبل نهاية 2019"، مضيفاً أنه "سيتم إقرار ضمان الشيخوخة، وتخصيص اعتمادات بقيمة 20 مليار ليرة للفئات الأكثر فقرًا".

وبين الحريري أنه "سيتم "تخصيص 160 مليون دولار لدعم الإسكان، بالإضافة إلى وضع مشروع خاص لاستعادة الأموال المنهوبة".

ولفت إلى أنه "سيتم إطلاق الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد"، مشيراً إلى "وضع أجهزة مراقبة على المعابر الحدودية لمكافحة التهريب وزيادة الغرامات على المهربين".

وأكد كذلك على أنه سيتم "إلغاء وزارة الإعلام وعدد من المؤسسات العامة"، مبيناً أنه "سيتم إطلاق الهيئات الناظمة للاتصالات والكهرباء والطيران المدني".

وأضاف "تلزيم معامل الكهرباء خلال مرحلة لا تتعدى أربعة أشهر".

كما حدد مدة زمنية بثلاث أسابيع لإقرار المرحلة الأولى من خطة "سيدر".

وختم رئيس الحكومة بنود ورقته الإصلاحية بالقول إنه سيتم "وقف الإنفاق الاستثماري تماماً لمنع الفساد والهدر. فضلاً عن استقدام استشاري دوري لإطلاق خصخصة الخليوي".

وتوجه الحريري للمحتجين في مختلف المناطق اللبنانية، قائلاً لهم إن "قرارات الحكومة قد لا تحقق مطالبكم لكنها تحقق مطالبي وهي مدخل لتحقيق مطالبكم".

وأضاف "القرارات التي أخذتها الحكومة حصلت بفضلكم لأنكم كسرتم كل الحواجز، وهي ليست للمقايضة".

وتابع "لن أسمح لأحد بتهديد الشباب والشابات المتظاهرين، صوتكم مسموع وإذا كان مطلبكم انتخابات مبكرة ليصل صوتكم فأنا معكم. أنتم أعدتم الهوية اللبنانية إلى مكانها الصحيح خارج أي قيد طائفي".

وتواصلت المظاهرات في أنحاء مختلفة في لبنان احتجاجا على الوضع الاقتصادي الصعب الذي يعيشه اللبنانيون.

م ت

الموضوع الســـابق

البحرية المصرية: أمنا ملايين أطنان البترول قرب باب المندب

الموضوع التـــالي

بمشاركة "إسرائيل".. انطلاق مؤتمر بالبحرين حول أمن الملاحة بالخليج

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل