الأخبار

قارب إضرابه على الـ100 يوم

تحذيرات من استشهاد الأسير المريض المضرب عن الطعام أحمد غنّام

14 تشرين أول / أكتوبر 2019. الساعة 04:33 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

الخليل - صفا

حذر مشاركون في وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطّعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي من استشهاد الأسير أحمد غنّام الذي يواصل إضرابه المفتوح عن الطّعام في سجون الاحتلال منذ 93 يومًا.

ونظم نادي الأسير الفلسطيني وهيئة شؤون الأسرى والمحررين الفعالية، بمشاركة حشد من الأسرى المحررين ونشطاء متضامنين مع قضية الأسرى وأهالي الأسرى وخاصة المضربين منهم، أمام مقر الصليب الأحمر الدولي في مدينة الخليل.

وأكد متحدثون على خطورة الحالة الصحية للأسير غنام المصاب بمرض السرطان، والذي يخوض الإضراب مطالبًا بالإفراج عنه، وإنهاء سياسة الاعتقال الإداري التي تمارسها إدارات سجون الاحتلال ومخابراتها بحقّه.

وأوضح مدير نادي الأسير بالخليل أمجد النجار بأن ستة أسرى يخوضون الإضراب، وهم الأسير أحمد غنام من دورا، واسماعيل علي الدرة وتم نقله للمستشفى في ظل تردي وضعه الصحي، بعد إجراءات تنكيلية بحقه لكسر إضرابه، وطارق قعدان وأحمد زهران، والأسيرة الأردنية هبة اللبدي، والأسير مصعب الهندي.

وحمل النّجار الاحتلال المسؤولية الكاملة لما قد يلحق بالأسرى من أخطار، وعلى رأسهم الأسير المسن بدران جابر أو يمس بحياته وسلامته.

ودعا المنظمات الدولية والإنسانية إلى التدخل ومواصلة الضغط على حكومة الاحتلال؛ لإلزامها باحترام القوانين والمواثيق الدولية، والإفراج عن جميع الأسرى الإداريين بما فيهم المضربين عن الطعام.

من جانبه، طالب مدير هيئة الأسرى بالخليل إبراهيم نجاجرة بتفعيل قضية الاعتقال الإداري في المحافل الدولية، كونه محرما دوليا، ويعتبر اعتقالا تعسفيا تمارسه حكومة الاحتلال بشكل ممنهج.

ورفع المشاركون صور الأسرى المضربين، والإداريين، والشعارات المطالبة بضرورة الإفراج عنهم وإنهاء معاناتهم.

خ ح / م ت

الموضوع الســـابق

لجنة أسرى الفصائل وواعد تنعيان الأسيرة المحررة فاطمة الحلبي

الموضوع التـــالي

"أسرى فلسطين" يُحذر: حياة الأسير إسماعيل علي بخطر شديد

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل