الأخبار

شهيد وعشرات الإصابات بقمع الاحتلال لمسيرات العودة

27 أيلول / سبتمبر 2019. الساعة 10:25 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

استشهد مواطن وأصيب أكثر من (60) آخرين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي بينهم 4 مسعفين، خلال قمعها لمسيرات العودة وكسر الحصار في جمعتها الـ76 في مخيمات العودة شرق  قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد المواطن ساهر عوض الله جبر عثمان (20 عاما) متأثراً بجراحه التي اصيب بها في الصدر من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي خلال الجمعة ال76 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق رفح.

وأوضحت وزارة الصحة أن طواقمها تعاملت مع 63 إصابة مختلفة منها 32 بالرصاص الحي، وإصابة 4 مسعفين برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي شرق قطاع غزة.

فيما أفادت النقطة الطبية بمخيم العودة شرق مدينة غزة لمراسل وكالة "صفا"، بإصابة 14 مواطنًا بقمع الاحتلال للمتظاهرين شرق المدينة، 6 منهم بالرصاص الحي إحداها وصفت بالخطرة بمنطقة البطن.

فيما أفاد مراسل "صفا" بإصابة 13 متظاهرًا بقمع الاحتلال لمسيرات العودة شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة، منها إصابة واحدة بالرصاص الحي، وإصابة 6 مواطنين برصاص الاحتلال شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، وصفت حالتهم ما بين المتوسطة والطفيفة.

وقال مراسل "صفا" إن قوات الاحتلال أطلقت النار والأعيرة المطاطية وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين شرقي بلدة خزاعة شرقي خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وبدأ المتظاهرون في غزة الجمعة التوافد بالآلاف للمشاركة في مسيرات العودة وكسر الحصار الـ 76، مع استمرار وجود تعزيزات الاحتلال العسكرية على طول السياج الفاصل شرق قطاع غزة.

وأفاد مراسلو وكالة "صفا" ببدء توافد المتظاهرين لمخيمات العودة الخمسة شرق قطاع غزة للمشاركة بفعاليات جمعة " انتفاضة الأقصى والأسرى".

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار في بيان صحفي، جماهير شعبنا إلى المشاركة الحاشدة في فعاليات هذه الجمعة التي تحمل عنوان "انتفاضة الأقصى والأسرى"، ردا على مشاريع الإدارة الأمريكية التصفوية ورفضا لمخططات الاحتلال.

وأكدت الهيئة استمرار مسيرات العودة بطابعها الشعبي والسلمي حتى تحقق أهدافها ومواصلة الجهود من أجل نقلها إلى جميع ساحات المواجهة في الوطن المحتل.

وأعربت عن دعمها للأسرى في سجون الاحتلال خاصة المضربين عن الطعام، داعية الأشقاء في مصر إلى التدخل العاجل لإلزام الاحتلال على تنفيذ المتعلق بمطالبهم خاصة إزالة أجهزة التشويش.

وأعلنت الهيئة الوطنية عن ترحيبها بالمبادرة الوطنية لإنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة التي أعلنتها عدد من القوى الفلسطينية.

وشددت على ضرورة توفير الحاضنة الشعبية لمبادرة القوى، داعية الأشقاء في مصر وجامعة الدول العربية إلى المتابعة المستمرة؛ من أجل طي صفحة الانقسام إلى الأبد.

وانطلقت مسيرات العودة وكسر الحصار في 30 مارس 2018 للمطالبة بعودة اللاجئين إلى فلسطين المحتلة، وكسر الحصار المتواصل منذ 13 سنة.

ق م

الموضوع الســـابق

بحر: ندعم مبادرة الفصائل واجراء انتخابات شاملة على قاعدة اتفاقات القاهرة

الموضوع التـــالي

اصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في أبو ديس


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل