الأخبار

أطفال مخيم اليرموك يناشدون لترميم مدرستهم

19 آب / أغسطس 2019. الساعة 12:28 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

دمشق - صفا

ناشد أطفال مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين والهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين بترميم إحدى المدارس المدمرة في المخيم، وافتتاح صفوفها لمواصلة تعليمهم.

وحسب مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية؛ فإن أولياء الطلبة عرضوا في لقاء جمعهم قبل أيام مع مسؤول ملف التربية والتعليم في مخيم اليرموك وليد الكردي المعاناة التي يعيشها الطلبة جراء عدم وجود مدرسة في المخيم، وصعوبات مواصلة تعليمهم في مدارس خارجه.

وطالب الأهالي بفتح مدرسة وتأمين كادر تدريسي للأطفال في المخيم، وتأمين مواصلات لنقل أبنائهم إلى مدارس خارج المخيم، وذلك في ظل خلو المخيم من النقل العام والخاص، ومنع النظام من عودة السكان.

وجرى اللقاء في مدرسة الجرمق المدمرة في مخيم اليرموك، بحضور أكثر من 30 طالب وطالبة تحضيراً للعام الدراسي 2019/2020.

وتشير وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) إلى تدمير 32 منشأة من منشآتها في مخيم اليرموك من بينها 16 مدرسة.

وكان مخيم اليرموك يضم قبل اندلاع الأحداث في سورية (28) مدرسة للوكالة تعمل بنظام الفترتين من أصل (112) مدرسة للوكالة في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سوريا إضافة إلى ثماني مدارس حكومية.

في شمالي سورية، قام مدير وكالة أونروا في حلب حمد شريتح ومدير مؤسسة اللاجئين الفلسطينيين أحمد ابراهيم ووفد مرافق، بجولة في مخيم حندرات للاجئين الفلسطينيين بحلب لمتابعة وضع المياه والكهرباء.

ولم يعلن عن إجراءات من شأنها تخفيف معاناة الأهالي، إذ يطالب أبناء المخيم بحلّ مشكلة مياه الشرب وإعادة ضخّها إلى المنازل وضرورة صيانة شبكة المياه والمضخة.

وكانت مؤسسة اللاجئين رفعت كتاباً للمدير العام للمؤسسة العامة لمياه الشرب في حلب، شددت فيه على ضرورة حل المشكلة ومعالجة شبكة المياه، الأمر الذي سيساعد على عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى مخيمهم.

ر ب/ أ ج

الموضوع الســـابق

استنفار بمخيم عين الحلوة بعد مقتل عنصر بعصبة الأنصار

الموضوع التـــالي

مشعشع: مدارس "أونروا" تفتح أبوابها خلال أيام رغم التحديات

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل