الأخبار

حذره من إلقاء نجله للحجارة

الاحتلال يُخلي سبيل والد الطفل قيس عبيد بعد التحقيق معه

31 تموز / يوليو 2019. الساعة 11:26 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أفرجت شرطة الاحتلال الإسرائيلي صباح الأربعاء، عن والد الطفل قيس عبيد من بلدة العيسوية شمال شرق القدس المحتلة بعد التحقيق معه.

وذكر عضو لجنة المتابعة في العيسوية محمد أبو الحمص أن قوات الاحتلال أخلت سبيل فراس عبيد والد الطفل قيس بعد التحقيق معه بحجة "إلقاء نجله حجارة باتجاه شرطة الاحتلال في العيسوية"، وحذرته من إلقاء طفله الحجارة مرة ثانية.

وكانت قوات الاحتلال استدعت مساء الثلاثاء، فراس عبيد وطالبت بحضور نجله قيس (6 أعوام)، للتحقيق معه في مركز الشرطة بشارع صلاح الدين صباح اليوم.

وذكر في الاستدعاء أن فراس عبيد مطلوب حضوره لمركز شرطة الاحتلال في شارع صلاح الدين صباح الأربعاء، وفيه أن "قيس رمى حجر (على قوات الاحتلال)".

وأوضح أبو الحمص أن هذه حالة الاستدعاء الثانية لطفل من العيسوية خلال الساعات الماضية، حيث استدعت أمس الطفل محمد ربيع عليان (4 أعوام) للتحقيق وبضغط شعبي وإعلامي تراجعت عن الاستدعاء واكتفت بالتحقيق مع والده.

وحذر من الآثار النفسية التي تترتب على استدعاء الأطفال والفتية واقتحام منازلهم في العيسوية وفقدان الشعور بالأمن والاستقرار حتى داخل منازلهم، فالطفلين عبيد وعليان كانا يلعبان أمام منزليهما في ظل افتقار البلدة للملاعب والساحات.

وكانت سلطات الاحتلال سلمت أمس استدعاء تحقيق للطفل المقدسي محمد عليان (6 أعوام) من بلدة العيسوية، بحجة "إلقاء حجارة تجاه مركبة لقوات الاحتلال خلال اقتحامها البلدة"، إلا أنها لم تحقق معه بعد وصوله المركز مع والده تحت ضغط شعبي من الأهالي.

ر ش/ ا م

الموضوع الســـابق

متحدث أممي: غوتيريش لا يزال يؤمن بأهمية عمل "الأونروا"

الموضوع التـــالي

"قائمة العار" لمنتهكي حقوق الأطفال تستثني الكيان الإسرائيلي

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل