الأخبار

"إجراءات وزارة العمل عقاب جماعي"

الديمقراطية: التحركات الشعبية السلمية بمخيمات لبنان ستتواصل

30 تموز / يوليو 2019. الساعة 12:27 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

بيروت - صفا

قالت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إن التحركات الشعبية السلمية التي تشهدها المخيمات في مواجهة سياسات الحرمان والإفقار سوف تتواصل ضد إجراءات وزارة العمل اللبنانية.

واعتبرت الجبهة الديمقراطية على لسان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ومسؤولها في لبنان علي فيصل الإجراءات اللبنانية، "عقاب جماعي ضد كل الشعب الفلسطيني، بأطفاله ونساءه وعماله، بل عقاب جماعي ضد مجتمع بأكمله يفتقر الى أدني شروط الحياة".

وأضاف فيصل في بيان وصل وكالة "صفا" الثلاثاء، أن اللقاء مع وزير العمل اللبناني يبقى مرهونًا بإعلانه الرسمي والنهائي بوقف جميع اجراءاته بحق العمالة الفلسطينية.

وقال "هذه التحركات هي رد فعل طبيعي على حالة الاحتقان التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون منذ عشرات السنين".

وطالب فيصل "الدولة اللبنانية بنظرة جديدة في تعاطيها مع الحالة الفلسطينية في لبنان واعادة النظر بالبنية القانونية والتشريعية الراهنة المتعلقة بالوجود الفلسطيني في لبنان والتي أكدت التجربة انها بنية قاصرة وغير قادرة على مواكبة المسار الايجابي المتقدم والمتطور الذي تشهده العلاقات الفلسطينية اللبنانية والتي نتطلع ونعمل من أجل تطويرها وتعزيزها بما يخدم مصلحة الشعبين الشقيقين وعلى قاعدة دعم حق العودة ومواجهة مشاريع التهجير والتوطين".

وأعلن عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية أن الفصائل الفلسطينية منفتحة على أي حوار جاد ومسؤول على أساس تفهم خصوصية العمال الفلسطينيين باعتبارهم جزء من شعب شقيق يناضل من أجل حقوقه الوطنية.

كما ودعا فيصل، المجتمع الدولي للحفاظ على الأونروا وتوفير الموازنة الدائمة التي تستجيب لمتطلبات اللاجئين وحياتهم الكريمة.

م غ/ط ع

الموضوع الســـابق

حماس: قرار زير العمل اللبناني يخدم مضامين "صفقة القرن"

الموضوع التـــالي

"شؤون اللاجئين" تستهجن نشر تحقيق أممي حول وجود انتهاكات بأونروا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل