الأخبار

بعد تصنيفها حركة المقاطعة بأنها "معادية للسامية"

ناشطة فلسطينية: ألمانيا تسعى لمنع محاسبة "إسرائيل" على انتهاكاتها

17 تموز / يوليو 2019. الساعة 11:56 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

أنقرة - صفا

انتقدت الناشطة في حركة مقاطعة "إسرائيل" (BDS) هند عواد، قرار البرلمان الألماني في مايو/ أيار الماضي، بتصنيف الحركة على أنها "معادية للسامية".

وقال عواد لوكالة "الأناضول"، بمناسبة الذكرى الـ 14 لتأسيس الحركة، إن (BDS) ترفض جميع أشكال التمييز العنصري ومن ضمنها معاداة السامية.

ورأت أن ألمانيا تسعى من خلال هذا القرار، إلى "منع محاسبة إسرائيل على انتهاكاتها للقانون الدولي".

وقرر البرلمان الألماني في 18 مايو/أيار الماضي، تصنيف حركة (BDS) بأنها "معادية للسامية".

وجاء في نص القرار أن "حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض عقوبات عليها، تستخدم أساليب معادية للسامية لتحقيق أهدافها".

وتسعى حركة "مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها (BDS)"، بحسب موقعها الالكتروني إلى "مقاومة الاحتلال الإسرائيلي، من أجل تحقيق الحرية والعدالة والمساواة في فلسطين وصولًا إلى حق تقرير المصير لكل الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات".

ر ش/ ع ق

الموضوع الســـابق

توغل محدود لآليات الاحتلال شمال غزة

الموضوع التـــالي

نقابات عمالية بريطانية وإيرلندية تقاطع "HP " لتورطها مع الاحتلال

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل