الأخبار

طالبت بوقف الانتهاكات بحقهم

"الضمير "تحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسرى المضربين

04 تموز / يوليو 2019. الساعة 01:03 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

حملت مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان الاحتلال الإسرائيلي كامل المسؤولية عن حياة وسلامة الأسرى المضربين عن الطعام، مؤكدةً دعهما الكامل لمطالبهم بوقف اعتقالهم التعسفي والإفراج عنهم.

وأكدت وحدة التوثيق بالمؤسسة أن 12 أسيرًا فلسطينيًا يخوضون إضرابات فردية عن الطعام احتجاجًا على اعتقالهم الإداري، مطالبين بالإفراج عنهم، أقدمهم الأسيرين جعفر عز الدين وإحسان عثمان، المضربين عن الطعام منذ 16 حزيران الماضي.

وأشارت المؤسسة إلى أن محاميها تمكن من زيارة ثلاثة من الأسرى، هم أحمد زهران، وعبد العزيز السويطي، ومحمود الفسفوس المضربين عن الطعام منذ 20 حزيران الماضي.

وأوضحت أن الأسير زهران دخل في إضرابه عن الطعام احتجاجًا على تمديد اعتقاله الإداري لأربعة أشهر إضافية، قبل أيام من تاريخ الإفراج عنه، فيما شرع كل من الأسيرين الفسفوس والسويطي بالإضراب احتجاجًا على اعتقال كل منهما إداريًا للمرة الثالثة.

وبينت أن الأسرى المضربين يواجهون تدهورًا في أوضاعهم الصحية، فقد خسر كل من الأسرى قرابة 10 كيلوغرامات من وزنهم، كما يعانون من آلام في الظهر والمفاصل وصعوبة في الرؤية.

وقالت إنه رغم ذلك، قرر الأسرى الثلاثة مقاطعة عيادات السجون، خاصة أنه لم يتم إجراء أي فحص لأي منهم إلا بعد اليوم السابع، واقتصرت الفحوصات على فحص الوزن وفحص الدم، فيما تجري المفاوضات بين كل من الأسرى وسلطات الاحتلال بشكل فردي.

وفي السياق نفسه، تمارس إدارة سجون الاحتلال سلسلة من الإجراءات القمعية والعقابية بحق المضربين، بهدف ثنيهم عن مواصلة إضرابهم، حيث جرى عزلهم في زنازين فردية، وحرمانهم من الزيارات، ومن استخدام الكانتين، ومن ساعة الفورة، كما تمت مصادرة ملابس الأسرى، وإعادتها فقط بعد تقديم الأسرى لعدة شكاوى ضد مصادرتها.

وأكدت مؤسسة الضمير أن الإجراءات القمعية بحق الأسرى المضربين تندرج في إطار المعاملة

اللاإنسانية والانتقام من الأسرى، وقد ترقى لمخالفة جسيمة بموجب اتفاقية جنيف الرابعة.

وطالبت المجتمع الدولي والدول الأعضاء الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة بالضغط على حكومة الاحتلال من أجل وقف انتهاكاتها بحق الأسرى، ووقف سياسة الاعتقال التعسفي، والإفراج عن كافة المعتقلين الإداريين، وضمان حقوق الأسرى الفلسطينيين بموجب القانون الدولي.

ر ش/ ع ق

الموضوع الســـابق

هيئة: جهود قانونية مكثفة لإلغاء "الإداري" بحق الأسير عز الدين

الموضوع التـــالي

الاحتلال أصدر 12 قرراً إدارياً بحق أسرى من جنين خلال يونيو

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل