الأخبار

إضراب شامل في غزة ومسيرات شعبية بالضفة رفضًا لمؤتمر البحرين

25 حزيران / يونيو 2019. الساعة 09:26 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

محافظات - صفا

عم الإضراب الشامل قطاع غزة صباح الثلاثاء، رفضًا لمؤتمر البحرين الذي سيعقد اليوم في العاصمة المنامة وسط رفض فلسطيني وعربي شعبي واسع، فيما ستجري مسيرات شعبية بالضفة الغربية المحتلة لذات الهدف.

وأفاد مراسل وكالة "صفا" بأن الإضراب شلّ مؤسسات القطاع الخاص والشركات والمحال التجارية والأسواق.

ويُعقد اليوم "مؤتمر البحرين"، والذي يهدف إلى تطبيق الشق الاقتصادي من خطة ما باتت تعرف بـ"صفقة القرن"، الساعية إلى تصفية القضية الفلسطينية، مقابل استثمارات في الدول العربية.

وكانت، أعلنت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية عن إضراب شامل الثلاثاء، في كافة أنحاء قطاع غزة، لتشمل جميع مناحي الحياة؛ احتجاجا على ورشة البحرين.

كما دعت القوى جماهير شعبنا بغزة والضفة وفي الأرضي المحتلة عام 48 وفي الشتات للمشاركة بالفعاليات والمؤتمرات المناهضة لمؤتمر البحرين الهادف لتصفية القضية الوطنية الفلسطينية.

وأُعلن عن تنظيم مؤتمر وطني مواز في القطاع مساء اليوم للتأكيد على الموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن ومخرجاتها، ومن المقرر أن يتحدث فيه قادة الفصائل.

يذكر أنه كان من المقرر أن يجري إضراب شامل في الضفة الغربية المحتلة بدعوة من حركة فتح، إلا أنه جرى في وقت لاحق إلغاءه والاكتفاء بمسيرات شعبية.

فقد خرجت مسيرات في نابلس اختتمت بمهرجان خطابي، واندلعت مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي للبيرة المقابل لمستوطنة "بيت ايل" تخللها إطلاق للجنود الغاز السام تجاه المواطنين المشاركين بمسيرة رافضة للورشة.

وكشف مستشار الرئيس الأمريكي وصهره جاريد كوشنر مساء أمس عن التفاصيل الاقتصادية لـ"صفقة القرن" التي سيناقشها خلال مؤتمر المنامة في البحرين في 25-26 يونيو/ حزيران الجاري.

وأشار إلى أن الدول المانحة والمستثمرين سيسهمون بنحو 50 مليار من بينها 28 مليار تذهب للأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وغزة و7.5 مليار للأردن وتسعة مليارات لمصر وستة مليارات للبنان.

ورغم رفض بعض الدول العربية المشاركة فيه خوفا من تطبيق "صفقة القرن" على أرض الواقع، أعلنت دول مثل مصر والأردن والمغرب مشاركتها في ورشة عمل البحرين الهادفة إلى عرض المنافع الاقتصادية التي يمكن أن يجلبها اتفاق تصفية القضية الفلسطينية.

وقد سبق هذا المؤتمر المسمى أيضا بورشة عمل البحرين خطوات تمهيدية من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بخصوص قضايا حساسة في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

ا م

الموضوع الســـابق

مؤتمر البحرين ينطلق اليوم وسط تواطؤ عربي ورفض فلسطيني

الموضوع التـــالي

الاحتلال يوقف تزويد محطة كهرباء غزة بالوقود

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل