الأخبار

بعد اعتداء قوات الاحتلال على المواطنين

أكثر من 20 إصابة خلال مواجهات عنيفة بحي عبيد في العيسوية

19 حزيران / يونيو 2019. الساعة 09:00 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أصيب أكثر من ٢٠ مقدسيًا مساء الأربعاء في حي عبيد بقرية العيسوية شرقي القدس المحتلة، خلال مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، تواصلت لأكثر من ساعتين.

وأطلقت قوات الاحتلال خلال المواجهات قنابل الصوت والأعيرة المطاطية ورشّت غاز الفلفل نحو المواطنين.

وذكر شهود عيان لمراسل وكالة "صفا" أن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب المبرح على أهالي القرية بشكل عشوائي؛ ما أدى إلى إصابة عدد منهم برضوض وجروح واختناق بغاز الفلفل وفقدان الوعي، بينهم امرأة وثلاثة أشقاء.

وأضافوا أن قوات الاحتلال منعت نقل عضو لجنة المتابعة بالقرية محمد أبو الحمص للعلاج في المستشفى، بعد فقدانه الوعي في الشارع، كما اعتدوا على شقيقه فتحي لدى محاولته نقله إلى المستشفى؛ ما أدى إلى إصابته بجرح في أنفه بعد لكمه في وجهه من أحد جنود الاحتلال.

كما اعتدت قوات الاحتلال على شقيقهم الثالث رباح بالضرب المبرح؛ ما أدى إلى إصابته برضوض، واعتقلت الشاب حمادة عمر حامد بعد الاعتداء عليه وتمزيق قميصه.

وتمركزت قوات مكثفة من جنود الاحتلال في حي عبيد بالعيسوية، وانتشرت بين المنازل، واعتدت على السكان بشكل عشوائي، ومنعتهم من التواجد في الشارع الرئيس.

كما انتشر جنود الاحتلال في شوارع القرية وأحيائها، وتمركزوا في محيط جامع الأربعين خلال أداء المصلين صلاة العصر، عقب إعلانهم عن احتجاجهم على ممارسات الاحتلال بحق الأهالي منذ مطلع الأسبوع.

وكانت قوات الاحتلال وبلدية الاحتلال والضريبة بالقدس المحتلّة شنّوا حملة شرسة منذ بداية الأسبوع، ومتواصلة حتى اليوم، ضد أهالي قرية العيسوية شرقي القدس المحتلّة.

م ق/ع و

الموضوع الســـابق

60 مستوطنًا يقتحمون باحات الأقصى

الموضوع التـــالي

الأردن تقرر بدء إجراءات إصدار وتجديد جوازات المقدسيين عبر البريد

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل