الأخبار

بقي على انتهاء آخر مهلة لتشكيل الحكومة 4أيام

تعقيد المشهد الحزبي يزيد فرص إعادة الانتخابات الإسرائيلية

26 آيار / مايو 2019. الساعة 12:20 بتوقيت القــدس.

أخبار » إسرائيلي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - ترجمة صفا

ازداد المشهد الحزبي الإسرائيلي تعقيداً خلال الأيام الأخيرة مع استمرار فشل رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو في تشكيل حكومة جديدة وذلك قبل 4 أيام من انتهاء المهلة الأخيرة.

وذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" أن الجميع ينتظر حالياً حل المشكلة في الوقت بدل الضائع وفي حال استمرار الوضع الراهن فإحدى الخيارات المطروحة هي إعادة الانتخابات أو تكليف تحالف "أبيض – أزرق" بتشكيل الحكومة وهو ما يراه مراقبون غير واقعي بالنظر إلى وجود غالبية من الأحزاب اليمينية.

وقالت الصحيفة إن الفرص تتضاءل لإحداث اختراق في ملف تشكيل الحكومة وذلك مع اشتراط زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" تمرير قانون التجنيد للمتدينين الذي يعارضه حزبا المتدينين "شاس، يهدوت هتوارة" وهما من المحسوبين على المعسكر اليميني ويجري نتنياهو مفاوضات لضمهم للحكومة الجديدة.

وقالت مصادر في حزب الليكود إن استمرار ليبرمان في اشتراطاته سيدفع الأمور نحو انتخابات جديدة سعياً للحصول على عدد أكبر من المقاعد للأحزاب اليمينية، حيث يعتقد أن الانتخابات الأخيرة أضاعت 15 مقعد على اليمين بسبب كثرة الأحزاب اليمينية المرشحة للانتخابات وفشل نصفها تقريباً في اجتياز نسبة الحسم ما أضاع على اليمين الفرصة للوصول نحو 81 مقعدًا في الكنيست.

أما وزير الجيش الأسبق وزعيم حزب "اسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان فقد هاجم حزب الليكود متهماً إياهم بمواصلة الكذب على الجمهور الإسرائيلي في أنه عائق أمام تشكيل الحكومة، مشيراً إلى أن قانون التجنيد هو حجر الزاوية في حل المأزق الحالي.

كما اتهم ليبرمان حزبَ الليكود بخرقِ اتفاق بينهما ينص على القضاء على حركة "حماس" في قطاع غزة، وإخلاء الخان الأحمر في القدس المحتلّة.

وقالت مصادر في حزب الليكود إن الحزب بدأ استعداداته لإجراء انتخابات جديدة في الفترة القريبة القادمة.

ع ص/أ ك/ط ع

الموضوع الســـابق

ليبرمان ينتقد عدم مساواة "معاناة" غلاف غزة بـ"تل أبيب"

الموضوع التـــالي

نتنياهو: أقوم بمحاولة أخيرة لمنع انتخابات جديدة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل