الأخبار

عام 2013 كان الأكثر دموية لفلسطينيي سوريا منذ بدء الأحداث

08 آيار / مايو 2019. الساعة 12:58 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

دمشق - صفا

وثق فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا بيانات (3946) ضحية من اللاجئين الفلسطينيين السوريين الذين قضوا منذ بداية الصراع الدائر في سورية عام 2011 لأسباب مباشرة كالقصف والاشتباكات والتعذيب في المعتقلات والتفجيرات والحصار، وأسباب غير مباشرة كالغرق أثناء محاولات الوصول إلى أوروبا وذلك عبر ما بات يعرف بـ "قوارب الموت".

وأشارت مجموعة العمل إلى أن الضحايا (3946) توزعوا حسب السنين على النحو التالي: (90) شخصاً توفي عام 2011، وفي عام 2012 قضى (778) لاجئاً، بينما سُجِّل في عام (2013) النسبة الكبرى من الضحايا الفلسطينيين الذين قضوا في سورية، حيث بلغ عدد الضحايا في ذلك العام وحده (1019) ضحية.

أما عام 2014 فقد مات نتيجة الحرب (743) لاجئاً، و(493) لاجئاً قضوا عام 2015، فيما قضى عام 2016 (314) شخصاً، وفي عام 2017 قتل (2015) لاجئين، كما قضى عام 2018 (277) لاجئاً، في حين قضى حتى الشهر الخامس من عام 2019 (27) شخصاً.

في سياق أخر، تبرعت الحكومة النرويجية بمبلغ 11,5 مليون دولار لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا)، وذلك استجابة لنداء " الأونروا" الطارئ للأزمة الإقليميّة في سوريا.

وبهذا التبرع يصبح إجمالي تبرعات النرويج للأونروا ما يصل إلى 36,2 مليون دولار لعام 2018. ومع هذا التبرع الأخير، يصبح إجمالي الدعم النرويجي للأونروا في عام 2019 ما مجموعه 26,2 مليون دولار.

من جانبه أشاد المفوض العام للأونروا بيير كرينبول بموقف الحكومة النرويجية ودعهما السخي، مشيراً إلى أن مثل هذا الدعم المقدم من النرويج يقدم بصيص أمل لواحد من أكثر مجتمعات اللاجئين عرضة للمخاطر في العالم اليوم".

بدورها أشارت وزيرة الشؤون الخارجية النرويجية إين إريكسن سوريد، إلى أن هذا التمويل سيستخدم من أجل تلبية الاحتياجات الإنسانية الأساسية وسيستهدف الجماعات المعرضة للمخاطر، بمن في ذلك الأطفال المشردين الذين يتمتعون بالحق في التعليم واللاجئين الذين هم بحاجة إلى الرعاية الصحية".

من جهة أخرى تواصل الأجهزة الأمنية السورية اعتقال اللاجئة الفلسطينية ميمونة الشام ماهر جبر من أبناء مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بدمشق، حيث اعتقلها عناصر حاجز علي الوحش التابع للأمن السوري بتاريخ 05/01/2014، ومنذ ذلك الوقت لا يعرف مصيرها ولا مكان اعتقالها.

من جانبها أشارت مجموعة العمل أنها وثقت (1755) معتقلاً فلسطينياً في السجون السورية منهم (107) نساء.

ر ب/أ ك

الموضوع الســـابق

برلين: تجمع الشتات الفلسطيني في أوروبا يبدأ فعالياته لإحياء ذكرى النكبة

الموضوع التـــالي

استشهاد لاجئ فلسطيني تحت التعذيب في السجون السورية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل