الأخبار

في يوم الأسير

"الشعبية" تدعو السلطة لرفع عقوباتها عن الأسرى

17 نيسان / أبريل 2019. الساعة 12:27 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

أكّدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على ضرورة عدم إخضاع حقوق الأسرى وذويهم ومستحقاتهم للابتزاز والمساومة، داعية إلى صياغة استراتيجية وطنية موحدة تضع قضية الأسرى وحقوقهم في واجهة النضال الفلسطيني بمختلف المحافل الدولية.

وطالبت الشعبية في بيان وصل "صفا" بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني السلطة الفلسطينية "بوقف وإنهاء الإجراءات العقابية" التي أقدمت عليها بحق الأسرى وذويهم.

كما دعت إلى عدم "التمييز بين الأسرى على أساس الانتماء التنظيمي في أية صفقة تبادل قد تعقد بين المقاومة والاحتلال".

وأشارت إلى أن مناسبة يوم الأسير تأتي هذا العام في ظل تسارع وتيرة الأحداث، وفي خضم الحديث عن "صفقة القرن"، وما يجري داخل المعتقلات من ممارسات وإجراءات وإقرار قوانين عنصرية، وانتصار الأسرى مؤخرًا على إجراءات السجان في معركة "الكرامة 2".

وأكّدت أن نضالات الحركة الوطنية الأسيرة ستبقى جزءًا لا يتجزأ من نضال شعبنا العادل من أجل تحقيق أهدافه، داعية إلى تحويل دعم الأسرى وإسنادهم إلى نضال جماهيري دائم.

ودعت "الشعبية" إلى مزيد من الدعم والإسناد للأسرى المضربين عن الطعام "في مقدمتهم الأسرى حسام الرزة، محمد طبنجة، خالد فراج، الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية، وقد دخلت أوضاعهم الصحية مرحلة حرجة باتت تهدد حياتهم".

وأوضحت أن الدور الريادي والمؤثر للحركة الأسيرة وموقعها الريادي في مشروعنا الوطني التحرر "يستدعي مواصلة جهودها من أجل تجسيد الوحدة في كل مفاصل النضال داخل المعتقلات، وأن تستأنف مبادراتها الهادفة لتوحيد الموقف الفلسطيني خارج قلاع الأسر؛ لما تحظى به الحركة الأسيرة من قيمة نضالية كبرى ورمزية وإجماع وطني واحترام شعبي".

كما دعت لجان التضامن الدولية وحركة المقاطعة (BDS) والمؤسسات الحقوقية وجماهير شعبنا في الشتات إلى بذل الجهود من أجل إعداد ملف حول الجرائم التي يرتكبها الاحتلال بحق الأسرى، وتقديمه فورًا إلى المحكمة الجنائية، وملاحقة قادة الاحتلال قضائيًا كمجرمي حرب.

في السياق، طالبت شبكة المنظمات الأهلية المجتمع الدولي بالضغط على دولة الاحتلال الإسرائيلي لوقف مسلسل الانتهاكات المتواصل بحق الأسيرات والأسرى في السجون وتطبيق اتفاقات جنيف التي تنص على احترام كرامة الأسير ومعاملته بشكل لائق ووقف استهتارها بالقوانين الدولية.

كما دعت الشبكة في بيان صحفي وصل "صفا" المؤسسات الحقوقية الدولية لإسماع صوتها لرفع الظلم الواقع على الأسرى ضمن سياسات ممنهجة لكسر إرادتهم، وتحميل دولة الاحتلال كامل المسؤولية للتبعات المترتبة على الوضع الصحي للأسرى وحياتهم.

وطالبت بتوسيع الحراك الشعبي والفعاليات والأنشطة المساندة للأسرى من القوى والمؤسسات والهيئات كافة، مؤكّدة على ضرورة عدم اقتصار الفعاليات على يوم الأسير فقط، وهو ما يتطلب توحيد الجهود على كل المستويات لأوسع مشاركات ميدانية وتواصل الفعاليات المختلفة واوسع التفاف شعبي حولهم.

وشدّدت الشبكة على ضرورة العمل رسميًا على المستوى الدولي السياسي والقانوني ونقل ملف الأسرى في سجون الاحتلال للمحافل الدولية لفضح جرائمه بحقهم، والمطالبة بإيفاد لجان تحقيق دولية لزيارة السجون، وتحمل مسؤوليتها في حماية الأسرى، وإنفاذ القانون بمحاسبة دولة الاحتلال وعدم إفلات الجناة من العقاب.

ع و/ع ق

الموضوع الســـابق

18 عاما على سقوط أول صاروخ "قسام" على سديروت

الموضوع التـــالي

نيغيل: فكرة الدولتين غير واقعية ولا حل بغزة حتى لو احتُلتْ

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل