الأخبار

وسط حراسة مشددة

وزير الزراعة الإسرائيلي يقتحم الأقصى برفقة مستوطنين

11 نيسان / أبريل 2019. الساعة 10:55 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أرئيل صباح الخميس، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

وفتحت قوات الاحتلال الساعة السابعة والنصف صباحًا باب المغاربة، ونشرت عناصرها ووحداتها الخاصة في باحات الأقصى وعند أبوابه، لتأمين اقتحامات المتطرفين اليهود.

وقال مسؤول العلاقات العامة والإعلام في الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة فراس الدبس لوكالة "صفا" إن وزير الزراعة "أرئيل" برفقة مجموعة من المتطرفين اقتحموا المسجد الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته بحماية أمنية مشددة.

وأوضح أن المتطرف "أرئيل" حاول أداء صلوات تلمودية بالقرب من منطقة باب الرحمة، كما قدم شرحًا عن "الهيكل" المزعوم.

وأضاف الدبس أن عشرات المستوطنين اقتحموا اليوم المسجد، وتجولوا فيه، وحاولوا أداء طقوسًا تلمودية في باحاته.

ورغم قيود الاحتلال المفروضة على دخول المصلين الفلسطينيين للأقصى، إلا أن العشرات منهم أموا المسجد منذ ساعات الصباح الباكر، وانتشروا في مصلياته وأروقته.

وقبيل دخول المصلين للمسجد، دققت شرطة الاحتلال في هوياتهم الشخصية، واحتجزت بعضها عند بواباته الخارجية.

من جانبه، استنكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ يوسف ادعيس، اقتحام وزير الزراعة في حكومة الاحتلال ومجموعة من المستوطنين، ساحات المسجد الأقصى، مطالبًا بوضع حد لهذه الغطرسة التي ستقود المنطقة الى ما لا يحمد عقباه.

وأكد ادعيس في بيان صحفي أن المخططات الإسرائيلية المتصاعدة والخطيرة بحق مدينة القدس، والمتمثلة باستمرار التدخلات في شؤون المسجد الأقصى، وآخرها اغلاق باب الرحمة ومنع المصلين من اداء صلواتهم فيه ما هي إلا محاولة لتغيير الأمر الواقع في الأقصى.

ويتعرض الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال، وعلى فترتين صباحية لمدة ثلاث ساعات ونصف ومسائية بعد الانتهاء من صلاة الظهر ولمدة ساعة.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يُفرج عن أسير مقدسي بعد اعتقاله 4 سنوات

الموضوع التـــالي

579 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى خلال الأسبوع المنصرم

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل