الأخبار

"الوطني" يدعو لإسناد الأسرى في إضرابهم المفتوح

10 نيسان / أبريل 2019. الساعة 10:30 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

دعا المجلس الوطني إلى إسناد ودعم الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بإضرابهم المفتوح عن الطعام، بعد عدم استجابة الاحتلال لمطالبهم كإزالة أجهزة التشويش وإعادة زيارة أهالي قطاع غزة لأبنائهم، وعدم إنهاء عزل الأسرى في سجن "النقب" الصحراوي، ووقف عمليات الاقتحام والتنكيل والإهمال الطبي بحقهم وغيرها.

وأوضح المجلس في بيان صحفي أن سلطات الاحتلال صعدت من إجراءات العزل الانفرادي والقمع والتنكيل والتضييق على الأسرى والمعتقلين في سجونها البالغ عددهم نحو 6 آلاف أسير، من بينهم 750 أسيرًا يعانون من أمراض خطيرة ومزمنة، وتتعمد سلطات السجون عدم تقديم الرعاية الطبية لهم.

وأشار إلى أن الأسرى بدأوا إضرابهم عن الطعام، مطالبين بتحسين حقوقهم التي كفلتها القوانين والمواثيق الدولية ذات الصلة، ووقف كافة الإجراءات العقابية وغير الإنسانية التي اتخذت بحقهم.

وأكد أن قضية الأسرى والمعتقلين هي قضية وطنية بامتياز على المستويين الشعبي والرسمي، حيث تخوض قيادة شعبنا وعلى أكثر من صعيد معركة مشرّفة من أجل الدفاع عن نضالهم المشروع، وهم على رأس سلم الأولويات.

ودعا المجلس الوطني إلى تطبيق كافة الاتفاقيات الدولية الخاصة بالأسرى، ومعاملتهم معاملة أسرى الحرب.

وطالب كافة الهيئات الدولية، والمنظمات الحقوقية والإنسانية وعلى رأسها الصليب الأحمر الدولي، بالتدخل الفوري لإنقاذ الاسرى والمعتقلين والضغط على سلطات الاحتلال لتوفير ظروف الاعتقال التي تتفق ومبادئ الإنسانية.

وأكد أن حل قضية الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال يكون بالإفراج الفوري عنهم، وعودتهم إلى عائلاتهم للعيش بعزة وكرامة في دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس

ر ش / م ت

الموضوع الســـابق

"معركة الكرامة" تدخل يومها الثالث

الموضوع التـــالي

تأجيل محاكمة الأسير أحمد هريش للمرة الـ20

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل