الأخبار

طالبت بالإفراج الفوري عنه

الكتلة الإسلامية بـ"النجاح" تُدين اعتقال أمن السلطة عضو مجلس طلبتها

06 نيسان / أبريل 2019. الساعة 02:07 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

نابلس - صفا

أدانت الكتلة الإسلامية بجامعة النجاح الوطنية في نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، اعتقال الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية لعضو مجلس الطلبة ابراهيم شلهوب فجر اليوم، وما رافق اعتقاله من اقتحام همجي وتفتيش لبيته ومصادرة متعلقاته الشخصية.

وأوضحت الكتلة في بيان وصل وكالة "صفا" السبت، أن هذا الاعتقال يأتي في ظل استمرار حلقات مسلسل استهداف الكتلة الإسلامية ومحاولات إقصائها والتضييق عليها في جامعات الضفة الغربية بشكل عام، وجامعة النجاح بشكل الخصوص.

وطالبت بالإفراج الفوري عن الطالب شلهوب، ووقف القمع والتضييق والملاحقة والاعتقال السياسي الذي تمارسه أجهزة أمن السلطة يوميًا بحق طلبة الجامعات الفلسطينية في الضفة، وما تخلقه هذه الممارسات من خنق للحريات وتكريس لأجواء التخويف والترهيب.

وأشارت إلى أن شلهوب هو ممثل الكتلة في القضية القانونية المرفوعة لدى المحاكم الفلسطينية ضد قرار حظر أنشطة الكتلة من قبل إدارة الجامعة، مؤكدة أن اعتقاله لن يؤثر على جهودنا في مواصلة كل مسارات الضغط والنضال المشروعة دفاعًا عن حقنا في العمل النقابي.

وقالت: "كان الأحرى بزملائنا في حركة الشبيبة الطلابية الذين يتباكون ليل نهار على الحريات، أن يكون لهم موقف ولو بكلمة ضد اعتقال زملائهم من طلبة الجامعة وما يمارس من ملاحقة وقمع وتضييق بحقهم".

وأضافت "وكان الأولى بهم أن يوضحوا لجماهير الطلبة موقع حديثهم عن الحريات وقبول الآخر والديمقراطية من بيانهم الذي أعلنوا فيه حظر الكتلة الإسلامية في الجامعة، وأن يفسروا هذا التناقض الصارخ في مواقفهم وتصريحاتهم".

ر ش / م ت

الموضوع الســـابق

"المكتب الوطني": مستوطنات الضفة والجولان أوراق رابحة بانتخابات الكنيست

الموضوع التـــالي

الشعبية: غزة تستحق أن تحصل على احتياجاتها الإنسانية وإنهاء معاناتها


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل