الأخبار

"فلسطيني الخارج" يدعو لـ"شراكة حقيقية" لإدارة شؤون غزة

20 آذار / مارس 2019. الساعة 09:15 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

أنقرة - صفا

دعا المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج أطراف الهيئة العليا لمسيرات العودة بغزة إلى إجراء حوار جاد، والتوصل إلى شراكة حقيقية في إدارة شؤون القطاع وقيادة تلك المسيرات.

وأهاب بيان للمؤتمر مساء الأربعاء بالجميع العودة إلى الوحدة لمواصلة مسيرات العودة وتعزيز روح المقاومة.

ولفت إلى أن الأحداث الي جرت بقطاع غزة وتداعياتها، سيما بين الفصائل المجتمعة في مسيرات العودة والغرفة المشتركة "من شأنها تهديد الإنجازات واستمرارية المسيرات التي أنهت عامًا تقريبًا".

وأشار إلى أن اشتداد وطأة الحصار الجائر على شعبنا يفرض "تعزيز الجبهة الداخلية وصون كرامة أبناء شعبنا"، حاثًا على معالجة "القضايا المطلبية وأية خلافات من خلال الحوار الداخلي في إطار الهيئة العليا لمسيرات العودة وبروح العدالة والمسؤولية الوطنية".

وشدّد المؤتمر على أن هدفه دعم مسيرات العودة وصمود أهلنا في غزة وكل نضالات الشعب الفلسطيني نحنو التحرير المنشود.

وذكر أن رئاسة الهيئة العامة والأمانة العامة في المؤتمر الشعبي تدرس التقدّم بمبادرة لإجراء هذا الحوار "إذا ما وافقت الجهات المعنية عليها".

وكانت حركة حماس قالت إن ما وصفتها بـ"الأحداث المؤسفة" التي وقعت في قطاع غزة خلال الأيام الماضية "كانت تستهدف إفشال مليونية الأرض والعودة في الذكرى السنوية الأولى لمسيرات العودة وكسر الحصار في 30 مارس الجاري".

ودعا البيان الفصائل الوطنية "صاحبة التاريخ في العمل والمقاومة والنضال إلى مزيد من العمل في مشروع المقاومة وتعزيزه وتطويره وحمايته، وإلى مزيد من الجهد نحو تحقيق وحدة وطنية حقيقية وفق الاتفاقات التي وقعت عليها فصائل شعبنا كافة في عدة محطات".

ع و/أ ك

الموضوع الســـابق

هنية: غزة قادرة على احتواء أي تطور خارج الصندوق

الموضوع التـــالي

شهيد وإصابة حرجة برصاص الاحتلال جنوب بيت لحم

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل