الأخبار

شومان يدعو للوقوف بجانب الأسرى في ظل الأحداث المتشابكة

19 آذار / مارس 2019. الساعة 12:21 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

دعا رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى أمين شومان فصائل ومؤسسات وجمهور الشعب الفلسطيني إلى الوقوف بجانب الأسرى، في ظل حالة القمع التي تشهدها السجون.

وطالب شومان خلال اعتصام لأهالي الأسرى ظهر الثلاثاء، أمام مقر الصليب الأحمر بمدينة البيرة وسط الضفة الغربية المحتلة، بالاهتمام بقضية الأسرى في ظل ما يجري من أحداث متسارعة ومتشابكة على الساحة الفلسطينية.

وقال إن: "ما يجري في سجن ريمون هو نتيجة لقمع وممارسات إدارة مصلحة السجون بحق الأسرى وتركيب أجهزة تشويش بدأت تظهر أعراضها على أجساد الأسرى، ما استدعى قيامهم بحرق الغرف".

ولفت شومان إلى أن الاحتلال يهدف إلى عزل الحركة الأسيرة عن كل ما يجري خارج السجون.

وقال إن الإجراءات التي تقوم بها مصلحة السجون الإسرائيلية منذ بداية العام الحالي كارثية وانتقامية، تتجلى بحرمانهم من التعليم وتركيب أجهزة التشويش ونقل المرضى بالبوسطة الحديدية، وسياسة العزل الانفرادي وتجديد الاعتقال الإداري.

وشدد في حديثه على دعم الأسرى وعدم السماح للاحتلال بالانفراد بهم والتوحد في سبيل نصرة قضيتهم.

وشهدت جميع محافظات الضفة الغربية اعتصامات وقفات أمام مقرات الصليب الأحمر، دعما للأسرى في ظل تصاعد إجراءات الاحتلال القمعية، ورفضاً لقيام إدارة مصلحة السجون بتركيب أجهزة التشويش التي تتسبب بمرض السرطان.

ع ع/ع ق

الموضوع الســـابق

"مهجة القدس": يجب كسر سياسة الصمت أمام معاناة الأسرى

الموضوع التـــالي

أسيران يرويان تفاصيل الاعتداء الوحشي عليهما لحظة اعتقالهما

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل