الأخبار

بعد 3 أعوام من الاعتقال.. تحويل ملف عميد الأسرى الإداريين لقضية

18 آذار / مارس 2019. الساعة 12:49 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

قال مركز أسرى فلسطين للدراسات إن سلطات الاحتلال الاسرائيلي حولت ملف عميد الأسرى الإداريين إبراهيم عبد الله العروج (36 عامًا) من قرية العروج شرق بيت لحم إلى قضية أمام المحاكم، بعد أكثر من ثلاث سنوات على اعتقاله إداريًا.

وأوضح الناطق الإعلامي للمركز رياض الأشقر في بيان صحفي الاثنين أن الأسير العروج يعتبر أقدم أسير اداري في السجون، إذ يعتقله الاحتلال إداريًا منذ 25/1/2016، وبدل إطلاق سراحه بعد اعتقال تعسفي دون تهمة، حوّل ملفه لقضية وسيخضع للمحاكم من جديد وتقدم بحقه لائحة اتهام.

وأشار إلى أن الاحتلال أنهى عزل الأسير العروج قبل شهر فقط بعد أن أمضى بداخله 14 شهرًا، إذ نقل للعزل الانفرادي بسجن "مجدو" بأوامر من المخابرات في شهر كانون ثاني من العام الماضي بحجة أنه يشكل خطرًا على الاحتلال، ونقلته الإدارة إلى سجن "جلبوع".

وبيّن أن العروج خضع بعد اعتقاله مباشره لتحقيق قاس لأكثر من شهر ونصف بتهمة الانتماء لحركة حماس، وبعد أن فشل الاحتلال في إثبات أي تهمة بحقه، حوّله للاعتقال الإداري، وبعد أن أمضى 38 شهرًا قررت مخابرات الاحتلال تحويل ملفه لقضية، بحجة أن هناك مستجدات في قضيته.

واعتقل العروج عدة مرات وأمضى نحو 10 سنوات في السجون، وكان الاحتلال اعتقل زوجته رابعة العروج بعد اعتقاله بعده أيام لنحو 20 يوماً في مركز تحقيق المسكوبية، تعرضت خلالها للتحقيق المتواصل من أجل الضغط عليه.

والعروج شقيق أسير وهو اسماعيل (33 عامًا) يقبع في عزل "ريمون" منذ عامين وممنوع من زيارة ذويه، وكان اعتقل بتاريخ 3/3/2014 ويقضي حكما بالسجن لمدة 7 سنوات ونصف بعد أن أضيف لحكمه ثلاث سنوات أخرى بحجة أنه يقوم بنشاطات من داخل السجن.

ر ب/ أ ج

الموضوع الســـابق

إدارة "ريمون" تنقل أسرى إلى قسم "7" بعد تركيب أجهزة تشويش فيه

الموضوع التـــالي

الإفراج عن أسير من الطيبة بعد 13 عامًا من الاعتقال

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل