الأخبار

باريس: صيدم يبحث مع مسؤول التعليم "باليونسكو" توسيع التعاون

06 آذار / مارس 2019. الساعة 11:02 بتوقيت القــدس.

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

باريس - صفا

التقى وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم في العاصمة الفرنسية باريس الأربعاء، مسؤول التعليم في منظمة "اليونسكو" ستيفانيا جيانيني، لبحث توسيع آفاق التعاون في العديد من المجالات التربوية.

وأطلع صيدم، المسؤولة جيانيني على واقع قطاع التعليم في فلسطين والتحديات التي يواجهها، خاصة في ظل تواصل اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي بحق هذا القطاع الحيوي،

وثمن موقف "اليونسكو" الثابت في دعم التعليم ورفض الاعتداءات الاحتلالية التي تستهدف المؤسسات التربوية والعاملين فيها في كافة أرجاء فلسطين.

واستعرض صيدم الخطوات التطويرية التي تقودها الوزارة للارتقاء بقطاع التعليم، لتحقيق أفضل المخرجات لهذا القطاع والنجاحات التي تحققها الأسرة التربوية في عديد المحافل بما يترجم عزيمة هذه الأسرة وإصرارها على التميز والتألق رغم التحديات الماثلة.

ووجه دعوة للمسؤولة؛ لدعم مشاريع ملحة في مجالات التعليم المهني والتقني والتعليم العالي والتعليم العام، ولزيارة فلسطين للاطلاع على الواقع التعليمي والتعرف على المشاريع المشتركة في المجال التربوي.

وأشاد صيدم بالتعاون الدائم "لليونسكو" مع الوزارة، وحرصها على إشراك "التربية" في الجهود الإقليمية والدولية، مبدياً تطلعه للمزيد من التعاون وتعزيزه بما يؤسس لعلاقة شراكة مستدامة.

بدورها، عبرت جيانيني عن اعتزازها بالشراكة الناجزة بين "اليونسكو" ووزارة التربية والتعاون الدائم عبر تنفيذ برامج تربوية مشتركة.

وأكدت أهمية هذا اللقاء الذي يترجم المساعي الحثيثة لتطوير التعليم والاستفادة من الإمكانات المتاحة وتوفير الموارد التي تسهم في تحقيق الغايات المنشودة بما يضمن خدمة التعليم والنهوض به.

ر ش/ع ق

الموضوع الســـابق

وفاة طفل ثانٍ بحريق الخليل

الموضوع التـــالي

الصحة وكلية فلسطين تبحثان تنفيذ دبلومات بتخصصات التمريض

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل