الأخبار

النائب أبو راس يدعو المسلمين لمواجهة التطبيع

21 شباط / فبراير 2019. الساعة 02:24 بتوقيت القــدس.

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

دعا نائب رئيس كتلة "التغيير والإصلاح" بالمجلس التشريعي الفلسطيني مروان أبو راس المسلمين في أرجاء الأرض إلى مواجهة التطبيع مع العدو الإسرائيلي، مستنكرًا ما يفعله بعض القادة من ممارسات تطبيعيه مع هذا العدو ونسوا وتناسوا أن فلسطين ما زالت محتلة.

واعتبر أبوراس في تصريح صحفي يوم الخميس أن التطبيع مع الاحتلال "خيانة لله ولرسوله وللمؤمنين"، مشيرا إلى أنه "لا يمكن أن يكون مؤمن أو موحد بالله يجعل ولو جزء من المودة لهذا العدو المجرم الذي يفعل الجرائم بحق شعب عربي مسلم وعلى أرض عربية إسلامية".

وأضاف "هل نسى القادة (الذين التقوا بقادة الاحتلال) أو تناسوا أن هذا العدو يحتل الأقصى والذي هو من عقيدتنا وديننا؟ أم نسوا أو تناسوا أن هذا العدو يجثم على صدورنا وأن هذا العدو لا يحترم فينا شيخًا كبيرًا؟".

واستنكر سياسة التطبيع مع العدو الإسرائيلي والتعامل معه على أنه "واقع يجب أن نقبل به"، مطالبًا الأمة بأن ينظروا لدولة الاحتلال على أنها "عدو دخيل يريد أن يضربنا في العمق، ويريد أن يجتث الإسلام من جذوره، وأن هذا العدو يعتبر دولته من النيل إلى الفرات".

ورأى أن حكم ما يفعله المطبّعون مع الاحتلال "ليس مجرد حرمة"، بل قد يوقعهم في "الردة عن شرع الله ودينه".

ع و/أ ك

الموضوع الســـابق

جولة تفتيشية ضد عمالة الأطفال بالخليل

الموضوع التـــالي

مذكرة تفاهم بين التنمية الاجتماعية والرؤية العالمية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل