الأخبار

يعانون ظروفًا سيئة

إدارة "مجدو" تُواصل التنكيل بـ 6 أسرى معزولين

07 شباط / فبراير 2019. الساعة 01:50 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الخميس، إن هناك ستة أسرى يقبعون في زنازين عزل معتقل "مجدو"، لا زالوا يعانون أوضاعًا اعتقاليه صعبة للغاية.

وأوضحت الهيئة في بيان صحفي، أن هؤلاء الأسرى محرومون من كافة حقوقهم كالخروج إلى الفورة أو زيارة ذويهم، أو التواصل مع العالم الخارجي، ومحتجزون بشكل دائم داخل زنازين معتمة ضيقة قذرة، لا نوافذ لها ومليئة بالحشرات وتفوح منها رائحة الرطوبة، إضافة إلى تعمد إدارة المعتقل تنفيذ حملات تفتيش تعسفية لزنازينهم خلال فترات متلاحقة.

وبينت أن الأسرى المعزولين حاليًا في المعتقل، هم إسماعيل العروج (35 عامًا) من بلدة جناتا شرق بيت لحم، ومحمد الشاويش من مدينة القدس، وعماد سرحان (39 عامًا) من مدينة حيفا في أراضي الـ 48، ووائل نعيرات (43 عامًا) من بلدة ميثلون في جنين، وأشرف أبو سرور (38 عامًا) من سكان مخيم عايدة في بيت لحم، وأيسر عامر من محافظة جنين.

وأضافت أن إدارة "مجدو" تتعمد تشديد الخناق عليهم وتنفيذ سلسلة من المضايقات بحقهم بهدف إذلالهم وتحطيم معنوياتهم، كما تعمدت قبل نحو أسبوعين تقديم وجبات طعام فاسدة تفوح منها رائحة كريهة لا تُحتمل، عدا عن معاناتهم في الوقت الحالي من شدة البرد الذي ينهش أجسادهم، وتحرمهم إدارة المعتقل من الأغطية والملابس الشتوية ووسائل التدفئة.

وحذرت الهيئة من استمرار سياسة العزل، التي تتخذها إدارة معتقلات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين، والتي تُعتبر قبل كل شيء موتًا بطيئًا.

ر ش/ أ ج

الموضوع الســـابق

عدنان يُطالب بزيارة لجان طبية دولية عاجلة لسجون الاحتلال

الموضوع التـــالي

الاحتلال يُمدد اعتقال الأسير عاصم البرغوثي للمرة الرابعة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل