الأخبار

بلدية الاحتلال تجبر مقدسيًا على هدم منزله بيده

05 شباط / فبراير 2019. الساعة 11:08 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أجبرت بلدية الاحتلال الاسرائيلي الثلاثاء المقدسي مصطفى إبراهيم صبح على هدم منزليه في حي رأس العامود ببلدة سلوان بالقدس المحتلة.

وكان موظفو بلدية الاحتلال اقتحموا منزله صباح اليوم وهددوه بدفع مبلغ قدره ١٥٠ ألف شيكل، في حال عدم هدمه المنزلين بيده.

وذكر مصطفى صبح أنه أبرز لموظفي البلدية قرار المحكمة القاضي بتمديد هدم المنزلين حتى تاريخ ١٣ آذار المقبل، إلا أنهم لم يكترثوا للقرار، وأجبروه على هدمهما.

ويقطن مصطفى وابنته وأولادهما في المنزلين منذ ١٢ عامًا، وتبلغ مساحتهما ١٩٠ مترًا مربعًا، ويضم كل منزل غرفتين وصالة وحمام ومطبخ.

ولفت إلى أن بلدية الاحتلال فرضت عليه مخالفات البناء بدون ترخيص منذ الشهر الأول الذي سكن فيه المنزل، وعددها ٩ مخالفات بقيمة ٦٢ ألف شيكل، عدا عن عشرات الآلاف التي دفعها للمحكمة لتمديد قرارات الهدم، واتعاب المحامي.

ويعيش مصطفى في منزله وزوجته مع أولاده الثلاثة أكبرهم عمره ٢١ عامًا وأصغرهم ١٤عامًا، والمنزل الثاني تعيش فيه ابنته وزوجها و٣ أولاد أكبرهم عمره ٦ سنوات وأصغرهم عامين.

في ذات السياق، داهم موظفو بلدية الاحتلال اليوم منزل المقدسي مجدي فوزي أبو تايه بحي عين اللوزة ببلدة سلوان، وأجبرته على ازالة أنقاض هدم المنزل.

وكانت البلدية أجبرته ليلة أمس على هدم كافة المنزل، ولم تكتف بهدم جدرانه الداخلية وفتح ثقوب في سطحه.

وكان مجدي يعيش بالمنزل مع زوجته و٣ بنات أكبرهن عمرها ٧ سنوات وأصغرهن ٣سنوات. وتبلغ مساحة المنزل ٧٥ مترا مربعا، ويضم غرفتين وصالة ومطبخ وحمام.

د م

الموضوع الســـابق

الأردن: اقتحامات الاحتلال المتكررة للأقصى لعب بالنار

الموضوع التـــالي

مقدسي يهدم غرفة من منزله بيده

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل