الأخبار

"سياسة الاحتلال تقسم المسجد مكانيًا وزمانيًا"

احتجاجًا على إجراءات الاحتلال.. "حراس الأقصى" يدعون لوقفة تليق بالمسجد

22 كانون ثاني / يناير 2019. الساعة 03:07 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس - صفا

قال حراس المسجد الأقصى المبارك إن السياسة التي تستخدمها قوات الاحتلال في المسجد الاقصى ما هي إلا سياسة فرض الأمر الواقع وتغيير القواعد المتبعة منذ احتلال 1967.

وذكر الحراس في بيان لهم اليوم الثلاثاء أن تلك السياسة تقضي إلى تغيير الواقع وتقسيم المسجد الاقصى من الناحية الزمانية والمكانية.

وأوضحوا أن أي اعتراض على هذه السياسة سواء من قبل الحراس أو المرابطين يؤدي إلى استهدافهم وإبعادهم عن المسجد الاقصى تحت ذرائع واهية.

وبينوا أن تلك الذرائع تأتي من أجل ان ينفردوا بالأقصى دون أي معارضه من الحراس أو المرابطين في المسجد.

ودعا الحراس إلى الوقوف وقفه تليق بمكانه الأقصى، ورفض الاجراءات المتخذة بحق الحراس وأن يكون الموقف مشابه لوقفه الأبواب الإلكتروني’.

وشددوا بالقول: "إننا كحراس المسجد الاقصى لن نقف أمام عنجهية الاحتلال بحق مقدساتنا الإسلامية".

وأضافوا: الأقصى لن يقتصر على عليان وأبو السعد والترهوني والسلايمه ونجيب وأبو مياله وشحادة وأبو عاليه الأقصى فأبناء القدس عامة لن يقفوا أمام انتهاكات الاحتلال.

م ق/ا م/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يقرر الحجز على قطعة أرض بالقدس مساحتها 2.7 دونم

الموضوع التـــالي

الاحتلال يقتلع 60 شجرة زيتون من أراضي شرق القدس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل