الأخبار

"لا قوة على وجه الأرض تستطيع تركيعنا"

الحكومة: ما يفعله الاحتلال برام الله مؤامرة لإرغام قيادتنا على "صفقة القرن"

11 كانون ثاني / يناير 2019. الساعة 11:40 بتوقيت القــدس. منذ 5 أيام

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

أكدت حكومة الوفاق الوطني الجمعة، أن "لا قوة على وجه الأرض تستطيع تركيع الشعب الفلسطيني البطل وقيادته".  

وقال المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود: إن اقتحامات قوات الاحتلال المدن ومحاولات تكوين مناخ يكرس المساس بالمراكز السيادية يأتي في ظل العناوين الهوجاء التي يطلقها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وتهدد بإشعال الحروب

وأشار إلى أنها تهدف لتحطيم الروح المعنوية التي يتمتع بها شعبنا وقيادته، وفرض صورة أخرى في المشهد تتلاءم مع المخططات التصفوية لقضيتنا ومنها المؤامرة الاستعمارية التي تسمى صفقة القرن، ويسعى بدعم قوى استعمارية فرضها على شعبنا وإرغام قيادتنا على القبول بها.

وأوضح المحمود أن "شعبنا وفي مقدمته قيادته أعلن عن مواجهة مستمرة وتحد صارم لكل ما يحاك ضد فلسطين حتى إسقاط كافة المؤامرات ونيل الحرية والاستقلال وتحقيق الحلم الفلسطيني العظيم بإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس كاملة السيادة على حدود عام 67".

وحمل حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن الدفع بالأوضاع إلى مزيد من التدهور من خلال العدوان المتواصل والاقتحامات وملاحقة أبناء شعبنا وإطلاق الإرهابيين المستوطنين وحمايتهم.

وتواصل قوات جيش الاحتلال اقتحام قرى وبلدات برام الله، إذ تتوغل منذ أيام في قلب المدينة ووصلت إلى مواقع قريبة من مقر الرئاسة في المقاطعة، وسط غياب لأجهزة الأمن الفلسطينية، فيما تصدى لها عشرات الشبان ووقعت مواجهات أسفرت عن إصابات واعتقالات.

د م

الموضوع الســـابق

الوفد الأمني المصري يجتمع مع هنية مجددًا

الموضوع التـــالي

الاحتلال يزعم اعتقال "خلية بيت فجار"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل